مصري يستخدم سم النحل في أغراض علاجية

أبو الحسن لم يدرس الطب (رويترز)
أبو الحسن لم يدرس الطب (رويترز)

على سطح منزله على مشارف القاهرة، يربي عمر أبو الحسن الآلاف من نحل العسل من أجل سمه لا عسله.

وبعد أن أدرك أبو الحسن (30 عاماً) فوائد النحل من القرآن الكريم، قرر قبل خمس سنوات تربية النحل واستخدام سمه في ما يسمى "الطب البديل". ويعتقد أن لسع النحل يمكن أن يخفف الألم ويعالج أمراضا مثل الروماتيزم.

وقال المواطن -الذي لم يدرس الطب على الإطلاق- إن فوائد لسع النحل لا تقتصر على العلاج، إذ إنه يساعد أيضا في تحسين الحالة المزاجية.

ويعالج أبو الحسن حوالي خمسة أشخاص في الشهر. وفي جلسة العلاج، يلسع المريض بست من حشرات النحل في مناطق مختلفة من الجسم.

يقول محمد عبد الفتاح (29 عاما) الذي يتردد بانتظام على أبو الحسن إن مزاجه يتحسن بفضل العلاج ويشعر بأن صحته أفضل.

وأضاف "أتعالج بسم النحل بصفة مستمرة لرفع المناعة ولقوة الجسم ونشاطه".

وقال محمود عبد اللطيف، وهو مربي نحل وعضو اتحاد النحالين العرب، إنه لا يوجد دليل علمي على فوائد العلاج بلسع النحل.

وأضاف "هذا الموضوع يحتاج دراسات أعمق وأجهزة علمية وأبحاثا علمية" كي يتسنى معرفة ما يحتويه سم النحل وفوائده.

مصدر الصور: رويترز

 

 

 

 

 

المصدر : رويترز