عادات تدل على أنك عبقري.. منها الفوضوية

المكتب الفوضوي يعتبر علامة على عبقرية صاحبه (بيكسابي)
المكتب الفوضوي يعتبر علامة على عبقرية صاحبه (بيكسابي)

تطلق عادة صفة "عبقري" على أشخاص نعتقد أنهم فائقو الذكاء، أو أشخاص حققوا إنجازات عظيمة خلال حياتهم، أو بعض الأفراد الذين يتميزون في مجالات اختصاصهم. لكن، في الواقع، لا يعد العباقرة فقط أشخاصا تميّزوا عن غيرهم في بعض المجالات.

وفي هذا الصدد، ذكر موقع "ميند بودي كار" في تقريره أن العبقرية ترتبط أيضا ببعض العادات الغريبة. وستفاجأ عندما تعلم أن العبقرية لا ترتبط بحاجتك إلى التميّز أو البراعة في السلوك والتصرفات، كما لا تعني العبقرية أن تشبه روبوتا مبرمجًا بشكل جيد.

وفيما يلي بعض العادات الغريبة التي تدل على أنك شخص عبقري:

1- حب المطالعة
ذكر الموقع أنه إذا كنت شخصا يحب المطالعة، فهذا يعني أنك عبقري. فغالبا، يعجز الأذكياء عن التوقف عن المطالعة نظرا لأن هذه العادة تمثل لهم مصدرا ثابتا لتنمية معارفهم.

ويتجلى حب العباقرة للمطالعة في تصفح الإنترنت لاكتشاف أمور جديدة، والاطلاع على معلومات مثيرة، أو قراءة كتاب لتعزيز قدراتهم الفكرية.

2- السهر إلى وقت متأخر
أوضح الموقع أن السهر إلى وقت متأخر يعتبر من العلامات التي تدل على أنك شخص عبقري. ويحبذ عامة الأفراد عادة أن يعملوا نهارا ويناموا ليلا.

وتوصلت دراسة إلى أن الأشخاص الذين يفضلون السهر إلى وقت متأخر يمتلكون درجة أعلى من الذكاء مقارنة بالذين يتمسكون بأنماط النوم العادية.

3- التحدث إلى نفسك
ذكر الموقع أنه وفقًا لعلماء النفس، لا يعتبر التحدث إلى نفسك مجرد علامة على العقلانية فقط، بل يسمح لك ذلك بتعزيز قدرات دماغك ويجعلك أذكى.

فعلى سبيل المثال، يساعدك التحدث إلى نفسك على تحديد أهدافك المستقبلية، والتحكم في مزاجك، وتجنب المواقف السيئة. باختصار، تؤكد هذه السمة أنك عبقري، فلا تتبع النصائح إلا التي تنبع من نفسك.

4- عدد محدود من الأصدقاء
وأفاد الموقع بأن تضييق نطاق الدائرة الاجتماعية المحيطة بك واكتفائك بعدد محدود من الأصدقاء، من العادات التي من شأنها أن تؤدي إلى تحسين نمط حياتك بشكل كبير.

ومن المرجح أن يساعدك هذا الأمر على بناء علاقات مستقرة وهادفة مع ثلة من الأشخاص فقط. كما أن لهذا النهج في الحياة دورا في تنظيم حياتك الاجتماعية، حيث ستكون على دراية جيدة بأصدقائك الحقيقيين وكيفية الوصول إليهم في وقت الحاجة.

5- الهدوء
أشار الموقع إلى أن العباقرة عادة ما يكونون أشخاصا هادئين في الظاهر، في حين تجتاح الأفكار أذهانهم. كما أنهم لا يبدون حيويين بالنسبة للآخرين، لأن دماغهم يستنزف كل طاقاتهم ويكونون يقظين طوال الوقت. ولعل أكبر ميزة لهم أنهم جدّ مخلصين للآخرين.

 6- التأني في إنجاز المهام الموكلة لك
أوضح الموقع أن العبقري يستنفد كامل وقته لإنجازه أي مهمة يقوم بها، لأنه يريد دائما أن تكون أعماله مثالية. عموما، لا يعتبر التسرع أمرا جيدا حتى في سباقات 100 متر.

وبالتالي، حاول الاسترخاء خلال إنجاز مهامك، وحدد آجالا نهائية لتسليم العمل. وقد يبدو لك أحيانا أنك استغرقت وقتًا أطول من المتوقع لإنهاء عمل ما، لكن، من المؤكد أنه سيكون مثاليا في نهاية المطاف.

صفة الفوضوية تعني أنك شخص تفضل القيام بالمهام بطريقتك الخاصة وأنك مشغول جدًا بتنمية قدراتك العقلية وتعزيز ملكة الإبداع لديك

7- الفوضوية
أشار الموقع إلى أن المكتب الفوضوي يعتبر علامة على عبقرية صاحبه. ومع ذلك، لا يجب الخلط بين الفوضى والقذارة. يرغب غالبية العباقرة دائمًا في أن تكون مراجعهم العلمية بالقرب منهم، وهذا يفسر سبب وجودها على المكاتب والأرائك وفي كل زاوية في المنزل، لدرجة أن يتحول المنزل إلى فوضى "علمية".

وبالتالي، تعني صفة الفوضوية أنك شخص تفضل القيام بالمهام بطريقتك الخاصة، وأنك مشغول جدًا بتنمية قدراتك العقلية وتعزيز ملكة الإبداع لديك.

8- الخربشة
أكد الموقع أن هذه العادة تعتبر من أبرز العلامات التي تدل على أنك عبقري. وتحيل الخربشة حتى على قطعة صغيرة من الورق موجودة أمامك على أنك تهتم بأصغر التفاصيل من حولك.

وفي هذا السياق، قال المصمم الشهير ميلتون غليزر إن "رسم الأشياء يساعدك على التحقق منها وفهمها، لتصبح واعيا تمامًا بها".

9- اللامبالاة
ذكر الموقع أنه على الرغم من أن الهدوء والاسترخاء الدائم يجعلك تبدو شخصا كسولا، فإنه قد يكون دليلا على أنك تتمتع بالقدرة على التعامل مع الأحداث السيئة في حياتك بسهولة تامة.

وتعتبر صفة اللامبالاة علامة على عبقرية ذلك الشخص، نظرا لأن دماغه منظم لدرجة تساعده على التفكير بهدوء وعقلانية في أسوأ المواقف.

10- تفويض المهام
أكد الموقع أن قدرتك على تفويض المهام للآخرين تعني أنك قائد مميز قادر على إنجاز المهام بالاعتماد على الآخرين. كما يؤكد هذا الأمر أيضا أنك تمتلك شخصية مميزة تساعدك على إنجاز المهام من خلال إقناع الآخرين بتقاسمها معك.

وغالبا ما تحيل عملية تفويض المهام إلى الآخرين إلى أنك حللت ونظمت المشروع مع تقسيمه إلى مجالات مختلفة، ثم وزعت المهام وفقا لخبرات فريق عملك.

11- القيلولة من وقت إلى آخر
ذكر الموقع أن العديد من الدراسات تشير إلى أن التمتع بقيلولة من وقت إلى آخر يساعد على تنشيط الدماغ وتجعل الشخص أكثر ذكاء. في المقابل، تؤدي قلة النوم إلى اضطرابات في الوظيفة الإدراكية.

ونظرا إلى أن غالبية العباقرة ينامون في وقت متأخر من الليل، يعود أخذ قيلولة بصفة متكررة إلى شعورهم بالنعاس نهارا.

المصدر : مواقع إلكترونية