‫أربعة أسباب لنزيف الأنف‬

نزيف الأنف له أسباب مثل اضطرابات تخثر الدم والحساسية وجفاف الجيوب الأنفية وتعاطي الأدوية التي تساعد على سيولة الدم (الألمانية)
نزيف الأنف له أسباب مثل اضطرابات تخثر الدم والحساسية وجفاف الجيوب الأنفية وتعاطي الأدوية التي تساعد على سيولة الدم (الألمانية)

قالت الرابطة الألمانية لأطباء ‫الأنف والأذن والحنجرة إن نزيف الأنف له أسباب عدة، أولها عوامل وراثية ‫مثل تمدد الأوعية الدموية أو اضطرابات تخثر الدم.

وأضافت الرابطة أن تكرار نزيف الأنف قد يرجع أيضا إلى الحساسية، مثل حمى القش.

‫ويعد جفاف الجيوب الأنفية أكثر أسباب نزيف الأنف شيوعا في الشتاء، علما ‫بأن جفاف الجيوب الأنفية يرجع في الغالب إلى هواء المدفأة الجاف.

وبالإضافة إلى ذلك، قد يحدث نزيف الأنف بسبب تعاطي الأدوية التي تساعد ‫على سيولة الدم.

‫وفي حال حدوث نزيف الأنف بشكل متكرر أو في حال تفاقم النزيف، فينبغي ‫حينئذ استشارة طبيب أنف وأذن وحنجرة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

حذر طبيب ألماني من أن نزيف الأنف قد يرجع إلى الإصابة بمرض خطير مثل متلازمة أوسلر التي تعني توسع الشعيرات النزفي الوراثي. وقال أوربان غايستهوف إن الإصابة بهذا المرض ترجع إلى توسع الأوعية الدموية بالأنف أو الرئتين أو المخ نتيجة أسباب وراثية.

ينصح الأطباء بضرورة التحلي بالهدوء عندما يصاب الأطفال بنزيف في الأنف أثناء اللعب واللهو، لأن الحالة غالبا لا تكون خطيرة ولا تستدعي الفزع. وعادة ما يصاب الأطفال والآباء بالهلع عند رؤية الدم يسيل من الأنف ويتدفق بلا توقف.

شدد طبيب الأنف والأذن والحنجرة الألماني ميشائيل دييغ على ضرورة أن يصطحب الأهل طفلهم إلى طبيب مختص إذا ما استمر الرعاف (نزيف الأنف) لديه لمدة تزيد على 15 دقيقة، إذ قد يشير ذلك إلى إصابته باضطراب تخثر الدم الخلقي.‬

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة