الرياضة تحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي‬

أداء التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة من ‫شأنه تنشيط عملية الأيض وتقوية النظام المناعي للجسم (الألمانية)
أداء التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة من ‫شأنه تنشيط عملية الأيض وتقوية النظام المناعي للجسم (الألمانية)

‫أفادت رابطة مساعدة مرضى السرطان بأن ‫ممارسة التمارين الرياضية يوميا يمكن أن تحد من خطر الإصابة بمرض سرطان ‫الثدي بنسبة 20 إلى 30%.

‫وأوضحت الرابطة الألمانية أن أداء التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة من ‫شأنه تنشيط عملية الأيض وتقوية النظام المناعي للجسم، كما أنها تساعد ‫الجسم على إصلاح الضرر الذي يلحق بالتركيب الوراثي.

‫ونصحت الرابطة الألمانية النساء اللاتي لا يتحركن كثيرا بوضع أهداف ‫قابلة للتحقيق والقياس أمام أعينهن مثل الجري 30 دقيقة يوميا لمدة ثلاثة ‫أشهر بشكل متواصل، والالتزام بها والقيام بالمزيد من النشاط في الحياة ‫اليومية.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

قالت الرابطة الألمانية لأطباء أمراض‬ ‫النساء إن التغيرات الطارئة على حجم وشكل الثدي تدق ناقوس الخطر، حيث‬ ‫إنها قد تشير إلى الإصابة بسرطان الثدي.‬

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة