مشاهدة الأفلام الإباحية تعطل القوة الجنسية

كتبت باربرا إيلين في الغارديان عن الآثار السلبية للتعرض للمواد الإباحية والأفلام الجنسية والمواد الجنسية، متسائلة عن تأثيرها على الانتصاب لدى الرجال.

وقالت باربرا إلين –وهي كاتبة عمود في الأوبزرفر- إن دراسة طبية أجريت على 2000 رجل بريطاني في الثلاثينيات وجدت أن 50% كانوا يواجهون صعوبة في الوصول للانتصاب والحفاظ عليه.

وفي حين أن هذا لا يعني أنهم يعانون من ضعف الانتصاب ، أو لديهم مثل هذه الصعوبات طيلة الوقت، فإن القلق بشأن الأداء الجنسي لدى الذكور يتزايد نتيجة تفكيرهم ومقارنتهم أنفسهم بالرجال الذين يظهرون في الأفلام الإباحية.

كما أن هناك الكثير من المخاوف بشأن تأثير الإباحية على عقول الشباب، تكلم عنها فيلم وثائقي من إخراج المخرج بيبان كيدرون في عام 2013، ولاحظ إيان ماكيوان أن الإباحية تحط من توقعات الشباب بشأن الجنس.

كما أن التعرض المستمر للإباحية من سن مبكرة سوف يعطي الأولاد تعليمات حول كيفية توقعهم "أداء" كرجل حقيقي "أسطوري" وبطريقة ملتوية وغير صحية، والنتيجة أن نجوم الأفلام الإباحية الذكور نموذج يحتذى به.

وقالت الكاتبة إنه ليس من المستغرب أن يشعر بعض الشبان بالقلق لأنهم قد يفشلون في الالتزام بالمعايير الجنسية الكاذبة السامة التي حددها التعرض المبكر للإباحية.

المصدر : غارديان

حول هذه القصة

أعلنت ولاية يوتا الأميركية أن الإباحية تمثل خطرا على الصحة العامة، وأوكلت مهمة إبلاغ سلطات إنفاذ القانون إلى الفنيين بمجال الحاسوب ممن يجدون مضمونا إباحيا يخص الأطفال على الشبكة الدولية.

حذّرت معالجة نفسية متخصصة في المشاكل الجنسية من أن هناك ارتفاعا في أعداد الشباب صغار السن الذين يعانون من ضعف الانتصاب، وذلك نتيجة مشاهدة المواد الإباحية على الإنترنت.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة