هل بذور دوار الشمس صحية؟

الحصة الواحدة من بذور دوار الشمس المقشرة تساوي أونصة، أي 28 غراما (بيكسابي)
الحصة الواحدة من بذور دوار الشمس المقشرة تساوي أونصة، أي 28 غراما (بيكسابي)

هل تحب تناول بذور دوار الشمس المقشرة؟ يجب أن تفعل؛ إذ إنها غنية بالمغذيات، ولكن كيف؟

تساوي الحصة الواحدة من بذور دوار الشمس المقشرة أونصة (28 غراما)، وهي غنية بشكل خاص بالدهون الصحية، وتقدم 14 غرامًا من الدهون مع مزيج من الدهون الأحادية المشبعة وغير المشبعة.

ووفقا لاختصاصية التغذية أليسا رومزي، فإن الدهون الأحادية وغير المشبعة في بذور دوار الشمس لها فائدة صحية واضحة، خاصة في ما يتعلق بصحة القلب.

وتحتوي حصة بذور دوار الشمس على ستة غرامات من البروتين و 2.5 غرام من الألياف، وتضيف رومزي أن الدهون والألياف والبروتينات تلعب دورًا مهمًا في الشعور بالشبع والشعور بالامتلاء.

كما تحتوي البذور على فيتامينات ومعادن، مثل فيتامين "إي" (E)، الذي له خصائص مضادة للالتهابات، وقد يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب. وحمض الفوليك المهم لتخليق الحمض النووي، والفوسفور المهم لصحة العظام، والسيلينيوم المضاد للأكسدة.

كما أن بذور دوار الشمس غنية بالمغنيسيوم، ويقول اختصاصي التغذية بريان سانت بيير إنه يمكن للمغنيسيوم خفض ضغط الدم، وتحسين التحكم في سكر الدم، والحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

المصدر : تايم

حول هذه القصة

أوضحت نتائج دراسة شملت بالغين في منتصف العمر أن الحفاظ على تناول وجبات غنية بحمض اللينوليك الموجود في زيت دوار الشمس والكتان والعصفر وبعض أنواع النباتات والخضروات يقلل فيما يبدو من مخاطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

لا يسبب تناول الأطعمة المقلية بانتظام أزمات قلبية كما كان معروفا، بل يتوقف الأمر على نوعية الزيت المستخدم وما إذا كان استخدم من قبل أم لا، ويعد أفضل أنواع الزيوت للقلي هما زيت الزيتون وزيت دوار الشمس.

طوال خمسين عاما كان الناس يُنصحون بتقليل أكل الدهون الحيوانية والزبدة بينما يتناولون المزيد من زيت دوار الشمس والسمن الصناعي، لكن العلماء الأميركيين يشككون الآن في الحكمة التقليدية ويتساءلون عما إذا كان السمن الصناعي أكثر ضررا على الصحة طوال الوقت.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة