قطر تجري زراعة قوقعة لـ24 طفلا في غزة

أعلن وفد طبي قطري من الهلال الأحمر القطري ومؤسسة حمد الطبية أمس الاثنين إجراءه عمليات جراحية لزراعة القوقعة لـ24 طفلا فاقدًا للسمع داخل قطاع غزة.

وزراعة القوقعة عملية جراحية يُغرس فيها جهاز إلكتروني داخل الأذن الداخلية للمساعدة على السمع.

ونقلت وكالة الأنباء القطرية عن الدكتور عبد السلام القحطاني رئيس اللجنة الطبية بالهلال الأحمر القطري ورئيس الوفد، قوله إن الوفد أجري عمليات زراعة قوقعة لـ24 طفلا في القطاع.

وأضاف أن الوفد أجرى العام الماضي 44 عملية مماثلة، ليصل بذلك إجمالي عدد العمليات إلى 66 تكللت جميعها بالنجاح.

ويأتي إجراء تلك العمليات ضمن برنامج "قطر تصنع البسمة" الذي أطلقه الهلال الأحمر القطري العام الماضي.

وأشار القحطاني إلى أن الجهود تتواصل لتمويل وتنفيذ هذا المشروع الذي يرتكز على ثلاثة تدخلات، هي: الكشف المبكر لعيوب السمع، والمعينات السمعية، وزراعة القوقعة في قطاع غزة خلال الأعوام المقبلة.

وتابع أن "تنفيذ هذا المشروع الكبير سيحدث نقلة نوعية للقطاع الصحي الفلسطيني، من خلال المساهمة في تطوير خدمات الكشف المبكر لمشكلات السمع، وتطوير الكوادر المحلية الفلسطينية العاملة بمجال السمعيات وزراعة القوقعة".

كما أشار القحطاني إلى أن المشروع سيساهم -من خلال الكشف المبكّر- في الوصول إلى الأشخاص المصابين بأي فقد سمعي، سواء المواليد الجدد أو الأطفال قبل سن المدرسة، ثم إحالتهم إلى برنامج المعينات السمعية أو برنامج زراعة القوقعة، وتقديم العلاج والتأهيل اللازم لكل حالة.

وأوضح أن النتائج المثمرة لمشروع "قطر تزرع البسمة" تتضمن تنمية قدرات الكوادر المحلية الفلسطينية لإجراء عمليات زراعة القوقعة بشكل مستقل، لافتا إلى أن الأطباء الفلسطينيين أثبتوا نجاحًا مميّزًا بمشاركتهم في إجراء عدد من العمليات أثناء زيارات الوفد المتكررة لغزة، ومثمنًا جهود كافة الجهات الشريكة لإنجاح البرنامج القطري لزراعة القوقعة في غزة.

وزار الوفد القطري الطبي غزة مرتين العام الماضي في فبراير/شباط وأبريل/نيسان، وأجرى في كل زيارة 22 عملية زراعة قوقعة للأطفال الفاقدي السمع.

يذكر أن نسبة الإعاقة السمعية في فلسطين للفئة العمرية ما بين يوم واحد وخمسة أعوام، تناهز 1.3% من إجمالي ذوي الإعاقة، بحسب المسح الإحصائي للإعاقة الذي نفذه الهلال الأحمر القطري بغزة عام 2012، وهو ما يفوق المعدل العالمي بسبعة أضعاف.

ويحتاج نحو 500 إلى 600 طفل سنويًا في القطاع إلى معينات سمعية من بين 50 إلى 60 ألف حالة ولادة سنويًا.

ويبلغ عدد من يعانون من إعاقة سمعية في غزة نحو 2409 أشخاص فوق سن 18 عامًا، و1243 آخرين تحت هذا السن، حسب إحصائيات رسمية.

المصدر : وكالة الأناضول