أدوية يُنصح بتجنبها قبل الطيران

الإستروجين وأدوية الخصوبة الهرمونية وبعض أدوية منع الحمل قد تزيد خطر الإصابة بجلطة الساق (الألمانية)
الإستروجين وأدوية الخصوبة الهرمونية وبعض أدوية منع الحمل قد تزيد خطر الإصابة بجلطة الساق (الألمانية)

هل تحب الطيران أم تكرهه؟ بغض النظر عن إجابتك، فهناك أدوية ينصح بعدم تناولها قبل الصعود للطائرة، لأنها قد تزيد خطر مشاكل صحية معينة، تعرف عليها هنا.

وهذه القائمة هي عامة، ولا تغني عن استشارة الطبيب، فاستشر طبيبك قبل السفر واستفسر عن الأدوية التي تتناولها، وهل يجب إيقافها أو تغييرها قبل السفر:

  • الأدوية الهرمونية: مثل الإستروجين وأدوية الخصوبة الهرمونية وبعض أدوية منع الحمل، إذ إنها قد تزيد خطر الإصابة بالجلطة الوريدية العميقة "جلطة الساق" deep vein thrombosis (DVT).
    ولذلك يجب استشارة الطبيب إذا كانت المرأة تتعاطى هذه الأدوية، وإذا كان الخطر مرتفعا فقد يوصي الطبيب بعقار مضاد لتخثر الدم لتقليل هذا الخطر مثل الأسبرين أو الورافارين، ولكن هذا فقط بناء على مشورة الطبيب.
  • المنومات، إذ إنها تقلل مستوى الأكسجين في الدم وتزيد خطر الجلطة الوريدية العميقة.
  • مضادات الهستامين، التي يأخذها البعض أو يعطونها لأطفالهم حتى يناموا في الطائرة، ولكن هذا خطأ، لأنه قد يكون لها مفعول عكسي وتزيد نشاط الطفل، كما أنها قد تثبط وظيفة الجهاز التنفسي.
  • الأدوية المضادة للقلق: التي قد يأخذها من يخافون من الطيران، والمشكلة هنا أن الأشخاص الذين يأخذونها لن يعتادوا ولن يتأقلموا مع الطيران، كما أنها وفقا لدراسة تؤدي إلى زيادة سرعة نبض القلب ومعدل التنفس.
المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

حذر نادي السيارات الألماني من أن الجلوس لفترات طويلة أثناء رحلات الطيران يزيد خطر الإصابة بجلطة الساق، وخاصة لمن تتجاوز مدة رحلتهم خمس ساعات، ولذلك فهو يقدم مجموعة من الإرشادات لتقليل مخاطر ذلك.

تصيب جلطة الساق بعض الأشخاص خلال السفر ‫بالطائرة أو الرحلات الطويلة بسبب تجمع الدم الناجم عن قلة الحركة. ‫ويقود عدم علاج جلطة الساق للإصابة بجلطة الرئة التي قد ‫تهدد الحياة.

حذر نادي السيارات الألماني من أن الجلوس‬ ‫بالسيارة طويلا -كما هو الحال خلال رحلات السفر الطويلة- يرفع خطر‬ ‫الإصابة بجلطة الساق، والتي قد تؤدي بأسوأ الأحوال للإصابة‬ ‫بجلطة الشريان الرئوي.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة