أنفك بارد؟ أنت تحت ضغط كبير

هل أنت تحت ضغط كبير؟ (بيكسابي)
هل أنت تحت ضغط كبير؟ (بيكسابي)

توصلت دراسة حديثة إلى أن انخفاض درجة حرارة الأنف تشير إلى وجود ضغط على الشخص، وأنه يرزح تحت إجهاد كبير.

وأجرى الدراسة باحثون في جامعة نوتنغهام في إنجلترا، ونشرت في مجلة "هيومان فاكتورز".

واستخدم الباحثون التصوير الحراري عبر كاميرات خاصة، وفحصوا بها 14 شخصا طلب منهم القيام بواجبات عقلية، ووجدوا أن الذين شعروا أنهم تحت ضغط كبير قد انخفضت درجة حرارة أنوفهم قرابة درجة مئوية واحدة.

وقال العلماء إن هذا الانخفاض يشير إلى أن الدماغ تحت ضغط كبير، ولذلك فهو يعيد توجيه التروية الدموية إلى الدماغ لتغذية الأعصاب.

أهمية هذه التجربة تكمن في تطبيقاتها، إذ يمكن استخدام هذه الكاميرات ووضعها في المكاتب لملاحظة صحة الموظفين وتقييم ما إذا كانوا تحت ضغط كبير، مما قد يؤدي استمراره إلى آثار صحية سلبية عليهم.

كما يمكن استخدام الكاميرات هذه في قمرة الطيارين في الطائرة لمراقبة وضعهم، مما يساعد على معرفة ما إذا كان الطيار تحت ضغط كبير وإجهاد مما قد يؤثر على تركيزه وقدرته على اتخذا القرارات، وبالتالي قد يزيد من خطر حوادث الطيران.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

آلام الظهر يمكن أن تكون أكثر الأمراض المنهكة، ومشاكل العمود الفقري يمكن أن تنغص الحياة بشكل كبير، ومع ذلك هناك الكثير الذي يمكن القيام به للتغلب على هذه المشكلة.

آلام الظهر والإرهاق من الشكاوى الأكثر شيوعا لدى الموظفين، لكن رياضة "تاي شي" قد تكون الحل وتساعدكم على الاسترخاء في المكتب من دون الذهاب إلى مراكز اللياقة البدنية.

ما هي الصحة النفسية بالعمل؟ وما أعراض تراجعها؟ وكيف يتعامل الموظف مع بيئة العمل السلبية؟ هذه الأسئلة وغيرها أجابت عنها عيادة الجزيرة في حلقة وصلت لأكثر من 170 ألف مشاهد.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة