بروتين قد يساعد بتشخيص مرض مزمن بالدماغ

تعليم - 13 حقيقة عن الدماغ
مرض "سي.تي.إي" يرتبط بنطحات الرأس التي كانت تعد منذ مدة طويلة سمة مميزة لرياضة كرة القدم الأميركية (مواقع التواصل الاجتماعي)

أظهرت دراسة حديثة أن باحثين اكتشفوا بروتينا يمكن أن يساعد في تشخيص الإصابة بمرض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن الذي يشيع بين الرياضيين والمحاربين القدماء وآخرين ممن تعرضوا لإصابات في الدماغ.

واكتشف علماء من جامعة بوسطن ومجموعة مستشفيات تديرها إدارة شؤون قدامى المحاربين في الولايات المتحدة تُعرف باسم "في.أي بوسطن هيلث كير سيستمز"، ارتفاع مستويات بروتين يُسمى "سي سي أل 11" في أدمغة لاعبي كرة القدم المتوفين بمرض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن المعروف اختصارا باسم "سي تي إي"، ولكن ليس في أدمغة الأصحاء أو المصابين بمرض ألزهايمز.

وحاليا لا يمكن تشخيص الإصابة بمرض "سي تي إي" إلا في أنسجة دماغ شخص متوفى.

وقالت الدراسة التي نُشرت في دورية "بلوس ون" إنه نظرا لأن بروتين "سي سي أل 11" لا يمكن اكتشافه إلا في السائل النخاعي، فربما يقترب الباحثون بشكل أكبر من تطوير وسيلة لتشخيص مرض "سي تي إي" لدى الأحياء.

وهناك صلة بين مرض "سي تي إي" وتكرار الإصابة في الدماغ، ويمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب والقلق وفقدان الذاكرة. وأشارت الدراسة إلى أن أعراضه تشبه أعراض ألزهايمر ويواجه الأطباء صعوبة في التمييز بينهما.

ويرتبط مرض "سي تي إي" بنطحات الرأس التي كانت تعد منذ مدة طويلة سمة مميزة لرياضة كرة القدم، على الرغم من أن الدوري الوطني لكرة القدم الأميركية ودوريات المدارس عدلت اللعبة للحد من نطحات الرأس.

المصدر : رويترز