علماء: ميزات كانت مجهولة بالذهب تساعد بعلاج السرطان

قضبان من الذهب في فيينا بالنمسا (رويترز)
قضبان من الذهب في فيينا بالنمسا (رويترز)

أوردت صحيفة إندبندنت أن علماء بجامعة أدنبرا أكملوا مؤخرا دراسة تظهر أن الذهب يزيد فعالية الأدوية التي تُستخدم لعلاج سرطان الرئة. وقام فريق الدراسة بتغليف قطع متناهية الصغر من الذهب تٌسمى "جزيئات نانوية" بأداة كيميائية وزرعها في مخ سمكة، واكتشفوا أنها تعمل على تسريع تأثير الدواء على الأورام السرطانية.

وقالت الصحيفة البريطانية إنه وفي الوقت الذي لم يتم فيه إجراء هذه التجربة على البشر، لكن من المؤمل أن تُستخدم هذه الأداة في تخفيف الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي الذي يُستخدم حاليا لحالات السرطان باستهداف الخلايا المريضة بدقة دون الإضرار بالأنسجة السليمة.

يُشار إلى أن الذهب عنصر كيميائي آمن -خامل لأنه لا يتفاعل مع غيره من العناصر- ولديه القدرة على أن يكون عاملا مساعدا لتسريع التفاعلات الكيميائية.

وقد تم تنفيذ الدراسة بالتعاون مع باحثين بمعهد علوم النانو لعنصر الأراغون بجامعة زاراغوزا الإسبانية.

وقال الباحث بجامعة أدنبرا إنهم اكتشفوا صفات كانت مجهولة للذهب، وإن النتائج التي خرجوا بها تشير إلى إمكانية استخدام هذا المعدن في إطلاق الدواء داخل الورم بأمان كامل دون أن يتسبب في أعراض جانبية.

وأضاف أسيرأنسيتي-بروسيتا أن هناك عملا يجب القيام به قبل استخدام ذلك على المرضى من البشر، لكن هذه الدراسة تُعتبر خطوة للأمام.  

المصدر : إندبندنت