مافيريت.. علاج جديد لفيروس "سي"

أصبح أمام المرضى مزيد من الأدوية التي تعالج التهاب الكبد الوبائي "سي" بنسب فاعلية مرتفعة (رويترز)
أصبح أمام المرضى مزيد من الأدوية التي تعالج التهاب الكبد الوبائي "سي" بنسب فاعلية مرتفعة (رويترز)

وافقت هيئة الغذاء والدواء الأميركية على عقار "مافيريت" الجديد لعلاج البالغين المصابين بالتهاب الكبد الوبائي "سي" بجميع أنماطه الجينية.

وقالت الهيئة أمس الأول الجمعة في بيان إن العقار الجديد يعالج مرضى التهاب الكبد "سي" الذين لا يعانون من تليف الكبد أو تليف الكبد المعتدل.

وأضافت أن مافيريت يؤخذ منه قرص واحد يوميا لثمانية أسابيع، ويعالج أيضا مرضى الكبد الذين يعانون من أمراض الكلى المعتدلة إلى الشديدة أو الذين يخضعون لغسل الكلى.

وأوضحت الهيئة أن مافيريت هو العلاج الأول الذي يؤخذ لثمانية أسابيع ويستهدف جميع أنماط فيروس "سي" الجينية من الأول إلى السادس، إذ كانت مدة العلاج في السابق تستغرق نحو 12 أسبوعا أو أكثر.

وأشار البيان إلى أنه "تم تقييم سلامة وفاعلية العقار الجديد من خلال التجارب السريرية على ما يقرب من 2300 من البالغين الذين يعانون من عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي سي".

وأظهرت نتائج التجارب على المرضى الذين تلقوا العلاج لمدة ثمانية أو 12 أو 16 أسبوعا أن الفيروس اختفى من الدم بعد 12 أسبوعا من انتهاء العلاج، بنسب شفاء تراوحت بين 92% و100%.

وحسب الهيئة، فإن "الآثار الجانبية الأكثر شيوعا للعقار تمثلت في الصداع والتعب والغثيان".

المصدر : وكالة الأناضول