تسلق الصخور لعلاج الاكتئاب

Dimitri Vogt, member of the Swiss Climbing Team, takes part in a training session, ahead of IFSC Climbing World Cup in Villars, taking place from July 7 to 9, at the Rocspot indoor facility in Echandens, Switzerland June 27, 2017. REUTERS/Denis Balibouse
الآليات السيكولوجية التي تتعلق بممارسة تسلق الصخور يمكن أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الاكتئاب أو القلق (رويترز)

تتلمس لينا طريقها بيديها وقدميها وهي معصوبة العينين، في البداية تشق طريقها إلى أعلى بصعوبة، ولكنها تكتسب مزيدا من الثقة تدريجيا حيث تتشبث بالصخرة تلو الأخرى حتى تصل إلى قمة حائط التسلق، وتقول إنها لم يسبق لها خوض مثل هذه التجربة من قبل.

وتعاني لينا (24 عاما) من الاكتئاب، وقد اكتسبت مزيدا من الثقة بالنفس عما كانت من قبل، وهي تشارك في دراسة يجريها مستشفى جامعة إيرلانجن الألمانية بشأن ما إذا كانت رياضة تسلق الصخور في الأماكن المغلقة، والوصول إلى ارتفاعات متوسطة بدون حبال على جدران مثبت عليها كتل صلبة كالصخور بأحجام وأشكال مختلفة، يمكن أن يساعد في علاج الاكتئاب. وتبدو نتائج الدراسة واعدة.

وتقول كاترينا لوتنبرجر وهي طبيبة علم نفس تشارك بهذه الدراسة الرائدة بشأن استخدام رياضة تسلق الصخور لعلاج الاكتئاب "لقد تعلمنا أن حدة الاكتئاب تتحسن بدرجة واحدة في المتوسط، وأن هذا التأثير يستمر أربعة أشهر على الأقل".

وخلال الدراسة التي نشرت بالدورية العلمية "BMC Psychiatry" المتخصصة في علم النفس ومقرها لندن، قسمت لوتنبرجر وفريقها البحثي حوالي مئة مشارك إلى مجموعتين، وأخضعت الأولى لأسلوب العلاج عن طريق تسلق الصخور، فيما تم علاج الثانية وفق الأساليب التقليدية.

وتوصلت الدراسة إلى أن علاج الاكتئاب عن طريق تسلق الصخور يكاد يكون بنفس فعالية أفضل أساليب العلاج الأخرى الأكثر شيوعا.

من جهة أخرى، قال أندرياس شتروله -مدير قسم الطب النفسي بمستشفى جامعة شاريته بالعاصمة برلين– إن دراسات متعددة أظهرت أن التدريبات الرياضية يمكن أن تساعد في تخفيف الاكتئاب.

وأوضح أن التدريبات الرياضية ترفع مستوى "هرمونات السعادة" بالدم، وهي السيروتينين والدوبامين، فضلا عن بروتينات معينة مسؤولة عن نمو الأعصاب، كما أن لها فوائد طويلة المدى بالنسبة لنظام هرمونات التوتر.

وأضاف أنه بجانب العمليات البيولوجية، فإن الآليات السيكولوجية التي تتعلق بممارسة تسلق الصخور يمكن أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الاكتئاب أو القلق.

وذكرت لينا أن تسلق الصخور ساعدها في التعامل مع الاكتئاب داخل مجموعة نظرا لأن "تبادل الخبرات يخلق روابط بين الأشخاص، كما يساعدني أن أرى آخرين يعانون من نفس المشكلة التي أعاني منها".

وتقول لينا إن "تسلق الصخور أعطاني بشكل أساسي شعورا بالإنجاز" كما علمها أن تجرب أشياء جديدة دون أن تيأس بسرعة. 

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

غوغل يقنن البحث عن مفردات تتعلق بالإسلام

يتحول محرك البحث غوغل إلى أخصائي نفسي، مع تقديمه اختبارا لتحديد ما إذا كان الشخص يعاني من الاكتئاب.

Published On 25/8/2017
باحثون: التأمل الذهني مفيد للجسم علميا

يقول أنصار “رياضة التأمل” إنها وسيلة فعالة للحد من التوتر والاكتئاب وزيادة التركيز، في حين يشدد أطباء على أنها ليست بديلا للعلاج الطبي المختص. تعرف على فوائد التأمل المحتملة.

Published On 17/7/2017
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة