رغم الحجب.. 10 ملايين مشاهدة لصفحة "طب وصحة"

سجلت صفحة "طب وصحة" بموقع الجزيرة نت في شهر رمضان المبارك قرابة عشرة ملايين مشاهدة على الموقع الإلكتروني وصفحتي طب وصحة فيسبوك وطب وصحة تويتر، وذلك رغم الحظر الذي فرضته دول عربية على الجزيرة نت.

وسجل عدد زيارات الصفحة على موقع الجزيرة نت ارتفاعا عن رمضان 2016 رغم حظر موقع الجزيرة نت في السعودية ومصر والإمارات بسبب الحصار الذي فرضته على دولة قطر.

وواكبت صفحة "طب وصحة" الشهر الفضيل بتغطية خاصة شملت نصائح غذائية ووصفات صحية وإرشادات للمرضى وفيديوهات.

كما تم تخصيص حلقات عيادة الجزيرة كاملة للصحة والصيام، وغطت مواضيع متعددة مثل صيام الأطفال وصيام المصابين بالأمراض المزمنة والريجيم وصحة الحامل والتغذية في العيد والتعامل مع العصبية وغيرها.

وتم نشر أكثر من 80 مادة مختلفة على الصفحة حول الصحة والصيام، وتم ربطها بتصنيف "الصحة والصيام" الذي يمكن عبر الضغط عليه الوصول إليها.

كما انضم موقع التغريد الأزرق إلى منصات صفحة "طب وصحة"، وكانت قد أطلقت صفحة طب وصحة بتويتر في فبراير/شباط الماضي، وحصلت تغريداتها خلال شهر رمضان أكثر من 1.1 مليون مشاهدة.

وفي زاوية "طعام وصيام" تم نشر العديد من الأطباق الرمضانية، ونصائح حول تحضيرها بطريقة صحية.

كما شملت تغطية رمضان نصائح لتحضير الطعام، وإرشادات عن وجبتي الإفطار والسحور لتقليل الشعور بالعطش والتعب خلال الأيام الحارة في رمضان.

وقبل بداية الشهر الفضيل بأسبوعين، بدأت صفحة "طب وصحة" تغطية شهر رمضان، وفتحت الباب أمام جمهورها وزوارها لتوجيه أسئلتهم عن الصحة والصيام.

تم نشر أكثر من 80 مادة مختلفة على الصفحة حول الصحة والصيام، وتم ربطها بتصنيف "الصحة والصيام"

وقبل أيام من شهر رمضان أطلقت الصفحة في موقع الجزيرة نت واجهة جديدة تتيح سهولة أكبر في التصفح واستخداما أسهل لخدمات "عداد السعرات الحرارية" و"هل وزنك صحي؟"، خاصة على الهاتف المحمول.

يشار إلى أنه في 23 مايو/أيار الماضي تم اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية وبث تصريحات منسوبة لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بينما سارعت قطر إلى تكذيب الادعاءات ودعت وسائل الإعلام إلى تجاهلها، وبعد أيام حظرت السعودية والإمارات العربية ومصر موقع الجزيرة نت ومواقع أخرى.

وفي 5 يونيو/حزيران الماضي فرضت السعودية والإمارات والبحرين بمشاركة من مصر، إجراءات ضد قطر شملت المقاطعة الدبلوماسية وحصارا بريا وجويا وبحريا.

المصدر : الجزيرة