الهند تجري أكثر من مئة جراحة للبدانة يوميا

أظهرت دراسة طبية أن الهند تجري أكثر من مئة جراحة بدانة يوميا، في ظل الزيادة المطردة التي تشهدها في معدلات البدانة.

وقال استشاري جراحة المناظير والبدانة في "مجموعة هابيليت للبدانة" الدكتور كابيل أجروال، إن البدانة المفرطة تؤثر على 5% من سكان الهند، ونحو 4% من المرضى يعانون من الأمراض المصاحبة للبدانة مثل السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والسكتة الدماغية وضغط الدم المرتفع وبعض أنواع السرطان، فضلا عن حصى المرارة وهشاشة العظام والنقرس ومشاكل في التنفس مثل توقف التنفس المؤقت أثناء النوم.

وتشير البيانات إلى استحواذ ولايات المنطقة الشمالية على أعلى معدلات لإجراء جراحات البدانة، خاصة في مدينة دلهي، أما في المناطق الشرقية فإن الأعداد المقبلة على إجراء جراحات البدانة ليست كبيرة.

ويضيف الدكتور أجروال أنه إلى جانب المواطنين الهنود الذين يقبلون على إجراء جراحات البدانة، فإنه السياحة العلاجية تسهم أيضا بصورة كبيرة في زيادة أعداد المرضى الذين يخضعون لهذه الجراحات.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط

حول هذه القصة

أوصت أخصائية بالتغذية المرضى الذين خضعوا لجراحة تخفيف الوزن باتخاذ تدابير خاصة قبل الصيام بشهر رمضان، ونصحتهم بعدم الصيام خلال الأشهر الستة التي تلي جراحة السمنة تفادياً لمواجهة مضاعفات صحية.

قدّر جراح بالهند أن هناك عشرة آلاف عملية جراحية لعلاج البدانة تجرى بالبلاد سنويا، مقارنة ببضع مئات العمليات قبل بضع سنوات. وتتسبب السمنة بالملايين من حالات الإصابة بأمراض القلب والسكري.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة