بارقة أمل لمرضى سرطان الدم العضال

علاج جديد واعد لمرضى سرطان الدم المزمن (أسوشيتد برس-أرشيف)
علاج جديد واعد لمرضى سرطان الدم المزمن (أسوشيتد برس-أرشيف)

برزت بارقة أمل لمرضى سرطان الدم العضال (لوكيميا) بعد أن أظهر علاج جديد انكماش الأورام أو جعلها تختفي في 70% من المرضى.

ويستخرج العلاج الجديد المسمى "كار" من الخلايا المناعية من المريض، ويعدلها في المختبر حتى تتمكن من التعرف على خلايا سرطان الدم. ثم تغرس الخلايا المعدلة مرة أخرى في المريض حيث تتضاعف وتطارد الخلايا السرطانية وتقتلها.

وكان الباحثون الأميركيون بمركز فرد هتشينسون لأبحاث السرطان قد أجروا تجربة جديدة على 24 مريضا بسرطان الدم الليمفاوي المزمن الذين لم يستجيبوا لأدوية العلاج الكيميائي التقليدي بإعطائهم خلايا مناعية معدلة.

وبعد ستة أشهر ونصف الشهر، أظهر 17 مريضا تحسنا ملحوظا حيث انكمشت أو اختفت الأورام نهائيا، وهو ما يعتبر علاجا واعدا للمرضى، كما قال كبير الباحثين بالمركز الدكتور كاميرون تورتل.

ولإلقاء نظرة فاحصة لمعرفة ما إذا كانت أي من الخلايا السرطانية لا تزال باقية بعد العلاج، قام الباحثون بتحليل عينات مأخوذة من نخاع العظام لـ12 مريضا بعد أربعة أسابيع من غرس العلاج الجديد، وتبين أن 7 من المرضى اختفت منهم النسخ الخبيثة للورم.

وكان جميع المرضى الذين كانوا من دون النسخ الخبيثة على قيد الحياة وخالين من المرض خلال المتابعة المتوسطة التي استغرقت ستة أشهر ونصف الشهر بعد غرس خلايا العلاج الجديد.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

قال استشاري أمراض الدم والأورام في المركز الوطني لعلاج وأبحاث السرطان في قطر الدكتور كاكل إبراهيم رسول، إن أنواع السرطان تتجاوز مئة نوع، وأسبابه تختلف من نوع إلى آخر.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة