إحصاءات مخيفة عن شيوع السرطان في بريطانيا

السرطان أكثر شيوعا من الزواج والإنجاب في بريطانيا (رويترز)
السرطان أكثر شيوعا من الزواج والإنجاب في بريطانيا (رويترز)

تشير دراسة بريطانية جديدة إلى أن الإصابة بـ السرطان الآن أكثر شيوعا من الزواج أو الإنجاب.

فقد أظهر تحليل لجمعية ماكميلان للسرطان تشخيص 361216 حالة إصابة بالسرطان في بريطانيا عام 2014 مقارنة بـ 289841 حالة زواج. وكان هناك 271050 حالة إنجاب أولى في إنجلترا وويلز عام 2015، مقارنة بـ 319011 حالة سرطان جديدة في نفس الفترة.

كذلك أظهرت الإحصاءات تشخيص أكثر من 1.2 مليون شخص دون سن 65 بالإصابة بالسرطان على مدى العقد الماضي.

وقد أظهرت دراسة للجمعية -أجريت بين أكثر من ألفي شخص- أن السرطان هو أكثر الأمراض التي يخشاها الناس (37%) يليه ألزهايمر (27%) ثم السكتة الدماغية (7%) وكل من الاكتئاب وأمراض القلب (4%) والتصلب المتعدد (2%).

ويقول عُشر البريطانيين إن السرطان هو خوفهم الأكبر، ويسبق فقدان أحد أفراد الأسرة أو موته أو الإرهاب.

وتشير نتائج تلك الدراسة إلى أن نحو نصف الأشخاص يصابون بالسرطان في مرحلة ما من حياتهم. ومع ذلك فإن 90% من المصابين بالسرطان الذين شملتهم الدراسة قالوا إنهم ما زالوا يعيشون حياتهم بالطريقة العادية قدر استطاعتهم.

وتقول جين أيفيز (49 عاما) وهي أم لطفلين وأصيبت بـ سرطان الثدي عام 2014 "تشخيص إصابتي ربما كان أكثر الأشياء رعبا. وأكبر مخاوفي حتى الآن ليس عدم رؤية أطفالي وهم بالغون، بل عدم وجودي هناك في تلك المحطات البارزة من حياتهم مثل تخرجهم وزواجهم. ومع أن الخوف لم يتركني أبدا فقد أصبحت أدرك أن الحياة تمضي بعد الإصابة، وعليك أن تقدر الوقت الذي تعيشه الآن".

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

يشكل عدم معرفة النساء بالعلامات المبكرة لسرطان الثدي تحديا كبيرا، قد يؤدي إلى تأخر التشخيص حتى بلوغ السرطان مراحل متقدمة، ولكن حملة بالليمون تعمل على هذه المشكلة.

التسمم الغذائي حالة مرضية تنتج عن تناول الشخص طعاما ملوثا بالجراثيم، وتكون أعراضه حادة وواضحة، كما قد يؤدي تلوث الغذاء بسموم أو مواد كيميائية إلى آثار بعيدة المدى كالإصابة بالسرطان.

قال استشاري الأمراض الجلدية الدكتور عادل محمد كمال إن الشامات علامات جلدية تختلف في الحجم والشكل والمكان، وهي شائعة، ومعظمها من النوع الحميد (غير السرطاني).

المزيد من صحة
الأكثر قراءة