تحذير بفرنسا من انتشار الوشم

الوشم قد يؤدي إلى مضاعفات (الألمانية)
الوشم قد يؤدي إلى مضاعفات (الألمانية)

حذرت الأكاديمية الوطنية للصيادلة في فرنسا من خطورة عمليات الوشم التي باتت منتشرة في البلاد بشكل كبير, وقالت إن هناك ستمئة ألف شخص خضعوا لرسومات الوشم، معرضون للإصابة بالالتهابات والحساسية.

ولذلك أصدرت الأكاديمية مؤخرا تعليمات مخصصة للمهنيين في مجال الصحة لمراعاة استخدام أدوات الوشم.

وشرح الدكتور نيكولا كلوجر طبيب الأمراض الجلدية في جامعة هلسنكي الفنلندية الذى يعمل استشاريا في مستشفى بيشا بباريس، أن هذه التعليمات من شأنها الحد من خطورة عمليات رسم الوشم والأدوات المستخدمة فيها مثل الإبرة والحناء وبعض المواد التي تسبب حساسية في الجسم.

والجدير بالذكر أن 40% من الأشخاص الذي أجري لهم وشم في 2014 يأسفون لخضوعهم للعملية التي "أضرتهم أكثر مما نفعتهم".

المصدر : وكالة الشرق الأوسط

حول هذه القصة

ربط باحثون بين الوشم على الجلد ومخاطر الإصابة بفيروس الكبد الوبائي “سي”، وقالوا إنه السبب الرئيسي في الإصابة بسرطان الكبد. وتقول المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن عدد المصابين بفيروس الكبد الوبائي “سي” في أميركا بلغ نحو 3.2 ملايين مصاب.

25/1/2013

حذر اختصاصي طب الأطفال والمراهقين الألماني أورليش فيغلر الشباب الراغبين في رسم الوشم على أجسامهم، لأن هذا الإجراء ينطوي على العديد من المخاطر الصحية، ولا سيما إذا ما تم إجراؤه في مكان يفتقر لشروط النظافة والرعاية الصحية أو يستخدم ألوانا مسرطنة.

30/9/2013

أوصى المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر بالعاصمة الألمانية برلين الأشخاص المصابين بحساسية تجاه النيكل بالابتعاد عن مستحضرات التجميل الدائمة ومواد الوشم، إذ تحتوي معظم هذه المنتجات على عنصر النيكل الذي يعد أكثر المعادن المسببة للحساسية.

17/6/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة