عدد البكتيريا في السيارة أضعاف عددها بالمرحاض

تعرّض السيارة إلى الحرارة والرطوبة وراء ارتفاع معدلات الجراثيم فيها (الألمانية)
تعرّض السيارة إلى الحرارة والرطوبة وراء ارتفاع معدلات الجراثيم فيها (الألمانية)

كشفت دراسة فرنسية أن السيارة عش حقيقي للجراثيم، وذلك من خلال ملاحظة 1200 سيارة، ووجدت أن عدد البكتيريا فيها يفوق بعشر مرات تلك الموجودة على فتحة المرحاض.

وأشارت الدراسة إلى أن تعرض السيارة للحرارة والرطوبة وراء ارتفاع معدلات الجراثيم فيها، وهما عاملان مهمان في تكاثر الفطريات والبكتيريا، فالسيارة تحتوي على 800 بكتيريا في كل سنتمتر، ويزيد عددها أكثر إذا كان سائقها يتناول الطعام فيها.

وأوضحت أن هذه البكتيريا قد تسبب عدة أمراض، ولتفادي كل ذلك يجب غسل السيارة من الداخل والخارج بصفة دورية.

وأجرى الدراسة فلوريان بونسوا مؤسس شبكة متخصصة في غسيل السيارات بفرنسا، وهو أمر قد يقول البعض إنه يجعل الدراسة متحيزة باتجاه تأييد غسل أكبر للسيارات. 

المصدر : وكالة الشرق الأوسط

حول هذه القصة

رغم إجراءات التنظيف وإضافة الكلور والمواد‬ ‫الكيميائية الأخرى إلى حمامات السباحة، فقد تنتشر فيها الجراثيم والتي عادةً ما تصيب الطفل بمشاكل صحية، فكيف نقي الأطفال منها؟

تنصح الهيئة الفنية الألمانية لمراقبة‬ ‫الجودة بتنظيف لوحات المفاتيح الخاصة بالحواسيب وأذرع التحكم في أجهزة‬ ‫الألعاب بصورة منتظمة، حتى لا تتكاثر الجراثيم والبكتيريا والفطريات‬ ‫عليها.

قد يصبح من الممكن قريبا التخلص من مطهرات اليدين المضادة للجراثيم، إذ ابتكر تلميذان مقبضاً للأبواب بإمكانه القضاء على 99.8% من الجراثيم الموجودة قربه، مما قد يشكل ثورة في التعقيم.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة