طبيبة تدعو للسحور على الجوز والجبنة والبيض والزبدة

أوصت الأستاذة الدكتورة جانان قره طاي -اختصاصية الأمراض الداخلية والقلب التركية- الصائمين بتناول الجوز والجبنة والبيض والزبدة الطبيعية في السحور.

وجاء ذلك في كلمة ألقتها في ندوة تحت عنوان "التغذية الصحية" عقدت على هامش معرض الكتاب التاسع في ولاية قوجه إيلي (شمال غرب).

كما أكدت الاختصاصية أيضا تناول الحساء والزيتون والوجبات المطبوخة في الفطور.

وقالت إنه مع اقتراب شهر رمضان المبارك ينبغي تعويد أجسامنا من الآن على شرب المزيد من الماء، موضحة أن الصداع الذي يعاني منه الصائم وقت المساء نابع عن الشعور بالعطش.

‪الدكتورة جانان قره طاي: مع اقتراب شهر رمضان المبارك ينبغي تعويد أجسامنا من الآن على شرب المزيد من الماء‬ (الأناضول)

 ولفتت الدكتورة قره طاي إلى أن الإكثار من شرب الماء من الآن سيساعد على إعداد الجسم للصوم، مبينة أن شرب الماء بكثرة في اللحظات الأخيرة لن يجدي نفعا، لأن الجسم يحتاج إلى تناول الماء بكمية كافية.

وأوضحت أن شرب الماء يساعد الأمعاء على أداء وظيفتها بشكل جيد جدا، وحينها لا يشعر الصائم بالجوع ولا يصاب بالصداع.

تجدر الإشارة إلى أن نصائح الدكتورة قره طاي عامة، وقد لا تناسب الأشخاص الذي يعيشون في مناطق حارة، والذين قد يوصون بعدم تناول الجبنة على السحور وذلك لتقليل العطش.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قال البروفيسور عبد البديع أبو سمرة، إن الصيام خلال شهر رمضان قد يكون مصحوبا بمخاطر لمرضى السكري النوع الأول والمرضى المصابين بالسكري النوع الثاني الذين لا يسيطرون على سكر الدم.

حذر متخصص بالتغذية العلاجية مرضى القلب من استهلاك الأملاح بكميات كبيرة خلال شهر رمضان، مؤكدا أن زيادة معدل استهلاك الملح تتسبب في زيادة ضغط الدم والإحساس بالعطش.

في رمضان قد يكون أفضل خَيار هو تناول الخِيار، إذ أنه غني بالماء، وبالتالي يساعد على إطفاء العطش، كما يحتوي على الألياف الغذائية، وبالتالي يساعدك على الشعور بالشبع.

صديقاتي يعرضن صور الطعام الذي يطهونه أو الولائم التي يدعون إليها أو الأكل بالمطاعم على الإفطار والسحور أولا بأول، فهل نشر صورة الطعام على أنستغرام برمضان بهذه الطريقة سلوك طبيعي؟

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة