السمنة ترتبط بسرطان الكلى

زيادة الوزن أو السمنة ترتبط بنحو 13 نوعا من السرطان، بما فيها سرطان الكلى (دويتشه فيله/كلربكس)
زيادة الوزن أو السمنة ترتبط بنحو 13 نوعا من السرطان، بما فيها سرطان الكلى (دويتشه فيله/كلربكس)

ربط باحثون بريطانيون بين زيادة الوزن وإصابة نحو عشرين ألف شخص بسرطان الكلى في إنجلترا خلال العقد الماضي.

وبحسب مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا فقد ارتفعت معدلات الإصابة بسرطان الكلة 40% خلال نفس الفترة، ومن المتوقع أن يستمر الارتفاع مستقبلا.

ويتسبب الوزن الزائد في قرابة 25% من الإصابات بسرطان الكلى، ويؤدي التدخين إلى نفس نسبة الإصابة أيضا.

وقالت مسؤولة معلومات السرطان في مؤسسة أبحاث السرطان الدكتورة جولي شارب "إنه لأمر مقلق رصدُ ارتفاع حالات الإصابة بسرطان الكلى إلى مثل هذا المعدل".

وأوضحت أن زيادة الوزن أو السمنة ترتبط بنحو 13 نوعا من السرطان، بما في ذلك الكلى التي أصبحت أكثر شيوعا.

وأضافت أن التدخين يؤدي إلى تراكم الأضرار التي تصيب الخلايا مع مرور الوقت وتزيد من خطر الإصابة بالسرطان. كما أن الأضرار الناجمة عن الوزن الزائد تتراكم طوال حياة الإنسان.

ولفتت إلى أن إجراء تغييرات صغيرة في الأكل والشرب والنشاط البدني والالتزام بها لفترة طويلة، وسيلة جيدة للحصول على وزن صحي.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)

حول هذه القصة

كشفت دراسة طبية أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة إيموري الأميركية عن تقنية جديدة لعلاج سرطان الكلى تتمثل بتجميد الكلية المصابة دون إزالتها كلها وخاصة عند المرضى الذين لا يستطيعون الخضوع للعمليات الجراحية.

أفادت دراسة طبية أن مخاطر سرطان الخلايا الكلوية تزيد في فترة ما بعد سن اليأس لدى النساء اللواتي يعانين من زيادة في الوزن. وتشير نتائج الدراسة إلى أن مخاطر الإصابة بسرطان الخلايا الكلوية يمكن الحد منها بنقص الوزن والحفاظ على استقراره.

سرطان الكلى ورم خبيث ينشأ في الكلى نتيجة حدوث طفرات في بعض خلايا المادة الوراثية (دي.أن.أي)، ما يؤدي إلى نموها وتكاثرها بشكل غير طبيعي.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة