لاكتاليس الفرنسية تستدعي حليب أطفال خشية تلوثه بالسالمونيلا

لاكتاليس هي أكبر شركة منتجات ألبان في العالم (رويترز)
لاكتاليس هي أكبر شركة منتجات ألبان في العالم (رويترز)

قامت شركة لاكتاليس الفرنسية لحليب الأطفال والسلطات الصحية بعملية استدعاء دولية ضخمة لمنتج حليب أطفال بسبب المخاوف من تلوثه بالسالمونيلا، وذلك بعد تسجيل 26 حالة لدى أطفال في فرنسا.

وقال المتحدث باسم الشركة ميشال ناليت إن ما يقرب من سبعة آلاف طن من المنتج قد تكون ملوثة، مضيفا أن الشركة غير قادرة على تحديد كم تبقى في الأسواق أو المخزون، وكم تم استهلاكه.

وشملت عملية الاستدعاء المملكة المتحدة والصين.

وتصنع الشركة الفرنسية علامات تجارية للحليب -بما في ذلك ميلوميل، وبيكوت وسيلي- التي تباع أيضا في باكستان والسودان.

وكانت جمعية حماية المستهلك الفرنسية قالت في بيان الأحد إن فرنسا حظرت بيع عدد من منتجات ألبان وأغذية الأطفال التي تنتجها شركة لاكتاليس، وأمرت باستدعاء دولي لها بعد اكتشاف تلوثها ببكتيريا السالمونيلا.

ويتضمن الاستدعاء منتجات تصدرها الشركة إلى دول من بينها الصين وتايوان وباكستان وأفغانستان والعراق والمغرب ولبنان والسودان ورومانيا وصربيا وجورجيا واليونان وهايتي وكولومبيا وبيرو.

واتجهت بعض المنتجات أيضا إلى أسواق إقليمية من بينها أفريقيا وآسيا.

وقالت الجمعية إن لاكتاليس -وهي أكبر شركة منتجات ألبان في العالم- لم تحتو مخاطر التلوث، وأمرت بإجراء استدعاء وإيقاف بيع وتصدير منتجات عدة من أغذية الأطفال المصنعة في مصنع الشركة في كراون (غرب فرنسا) منذ 15 فبراير/شباط.

وأتي ذلك في أعقاب اكتشاف 26 حالة إصابة بالسالمونيلا بين الأطفال الرضع في فرنسا، مما دفع بالفعل إلى استدعاء محدود لـ12 منتجا للشركة.

وقال متحدث باسم لاكتاليس لقناة "بي إف إم" التلفزيونية إن المنتجات يمكن استبدالها في الصيدليات أو متاجر التجزئة، مضيفا أنه يمكن القضاء على بكتيريا السالمونيلا بغلي الحليب لمدة دقيقتين.

المصدر : وكالات