دعوة لإيقاف استعمال المضادات الحيوية بالحيوانات المتعافية

فرط استخدام المضادات الحيوية وإساءة استخدامها في الحيوان والإنسان، يسهمان في تفاقم خطر مقاومة المضادات (رويترز)
فرط استخدام المضادات الحيوية وإساءة استخدامها في الحيوان والإنسان، يسهمان في تفاقم خطر مقاومة المضادات (رويترز)

دعت منظمة الصحة العالمية إلى إيقاف استعمال المضادات الحيوية في الحيوانات المتعافية للوقاية من انتشار مقاومة المضادات الحيوية، وذلك في بيان نشر أمس الثلاثاء على موقعها الإلكتروني.

وأوصت المنظمة بأن يمتنع المزارعون ودوائر صناعة الأغذية عن الاستعمال الروتيني للمضادات الحيوية لأغراض تعزيز النمو والوقاية من المرض في الحيوانات المتعافية.

وتستهدف التوصيات الجديدة الصادرة عن المنظمة المساعدة على حماية فعالية المضادات الحيوية ذات الأهمية بالنسبة إلى الطب البشري بالحد من استعمالها غير الضروري في الحيوانات. ففي بعض البلدان، يسهم القطاع الحيواني بنحو 80% من الاستهلاك الإجمالي للمضادات الحيوية ذات الأهمية الطبية، حيث تُستخدم في المقام الأول في تعزيز النمو في الحيوانات المتعافية.

ويسهم فرط استخدام المضادات الحيوية وإساءة استخدامها في الحيوان والإنسان؛ في تفاقم خطر مقاومة المضادات الحيوية. فقد طوّر بعض أنواع الجراثيم التي تسبب حالات العدوى الخطيرة في البشر، مقاومة بالفعل لمعظم العلاجات المتاحة أو كلها، ولم يتبق إلا قلة قليلة من الخيارات الواعدة قيد التطوير.

ويقول المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غبرييسوس "إن غياب المضادات الحيوية الفعّالة يشكل خطراً على الأمن الصحي مثله مثل فاشية المرض المفاجئ والمميت، فسيكون العمل القوي والمستمر على صعيد جميع القطاعات ذا أهمية حيوية إذا أردنا أن نتغلب على موجة مقاومة مضادات الميكروبات والحفاظ على سلامة العالم".

وقد وجد استعراض منهجي نشرته مجلة "ذا لانست بلانيتاري هيلث" أن التدخلات التي تُقيّد استعمال المضادات الحيوية في الحيوانات المنتجة للغذاء، تحدّ من الجراثيم المقاومة للمضادات الحيوية في هذه الحيوانات بنسبة تصل إلى 39%. وقد استرشدت المبادئ التوجيهية الجديدة الصادرة عن المنظمة بهذا البحث مباشرة.

المصدر : الجزيرة