‫متى تبدأ تدريب طفلك على استخدام المرحاض؟‬

العمر المناسب لتدريب الطفل على استخدام "النونية" أو المرحاض هو سنتين ونصف إلى ثلاث سنوات تقريبا. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية "dpa". لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها. ) عدسة: dpa
العمر المناسب لتدريب الطفل على استخدام النونية أو المرحاض يبدأ من سن عامين ‫ونصف العام تقريبا (الألمانية)

قالت الطبيبة الألمانية مونيكا‬ ‫نيهاوس إنه على الوالدين ألا يتسرعا في تدريب الطفل على استخدام‬
‫المرحاض، مشيرة إلى أن العمر المناسب لهذا الغرض هو عامان ‫ونصف العام إلى ثلاث أعوام تقريبا.‬

‫وأوضحت نيهاوس -وهي عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين- أنه‬ ‫بهذا العمر يكون الطفل قادرا على تصنيف الأحاسيس الجسدية بصورة أفضل،‬ ‫ومن ثم يمكن البدء في تدريبه على استخدام المرحاض.‬

‫وحذرت الطبيبة الألمانية الوالدين من ممارسة ضغط على الطفل لاستخدام‬ ‫المرحاض، كي لا يميل إلى قمع الرغبة في التبول أو التبرز، مما‬ ‫يعزز بدوره من فرص إصابته باضطرابات الإخراج.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

سنابشوت من موقع اليوم العالمي للكلى 2016ـ الذي يصادف 10 مارس الجاري، ويأتي تحت شعار" مرض الكلى والاطفال.. تصرف مبكرا للوقاية".

ما هي أعراض مرض الكلى لدى الأطفال؟ وهل تلعب العادات المتعلقة بدخول المرحاض دورا فيه؟ عيادة الجزيرة تفتح لك أبوابها غدا الأربعاء للإجابة عن أسئلتك، فهل أعددت سؤالك؟

Published On 8/3/2016
A doctor uses a mobile phone during an evacuation of the Alvaro Obregon Hospital after an earthquake in Mexico City April 27, 2009. Southern Mexico was hit by a 6.0 magnitude earthquake on Monday that shook buildings in the capital, Mexico City, but there were no immediate reports of deaths or damage. Hundreds of people evacuated buildings in the capital, many of them wearing surgical face masks due to the deadly swine flu.

حذرت شركة ألمانية من المخاطر الصحية التي يتعرض لها المرضى بالمستشفيات بسبب الجراثيم العالقة بالهواتف الجوالة للأطباء، والتي قالت إنها تحوي بكتيريا أكثر مما يحويه مقعد المرحاض بمعدل 84 مرة.

Published On 25/3/2015
نظافة المطبخ والحمام ضرورية .. لكن من دون مبالغة!

تكثر البكتيريا في أماكن ندخلها يوميا كالمرحاض والمطبخ، ولذا من الضروري مراعاة قواعد النظافة، وذلك لحماية الطعام من التلوث بالجراثيم وحماية بشرتنا أيضا من الجراثيم.

Published On 14/11/2015
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة