مهارات الإسعاف قد تنقذ 59% من المصابين بجروح قاتلة

 الإلمام بمهارات الإسعافات الأولية يساعد على إنقاذ حياة الكثيرين من المصابين بجروح خطرة (الجزيرة)
الإلمام بمهارات الإسعافات الأولية يساعد على إنقاذ حياة الكثيرين من المصابين بجروح خطرة (الجزيرة)

قالت منظمة الصليب الأحمر إنه بالإمكان تفادي نحو 59% من الوفيات الناجمة عن الجروح لو كانت هناك دراية أكبر بمهارات الإسعافات الأولية.

وذكر تقرير أطلقه الصليب الأحمر البريطاني، بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية، أن أكثر من نصف الذين واجهوا حالات طوارئ لم يتمكنوا من التدخل للمساعدة خلال الدقائق الأولى من الإصابة وهي غالبًا ما تكون حاسمة.

ودعا الصليب الأحمر إلى ضرورة التعرف على خطوات الإسعاف الأولية وتعلم اثنتين على الأقل منها، وقال إن ذلك كفيل بالمساعدة على نجاة المصاب وإبقائه على قيد الحياة خاصة في الحالات الناجمة عن السقوط وحوادث المرور. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تشهد الطرقات كل يوم الكثير من الحوادث المرورية التي تتسبب في وفاة العديد من الأشخاص، وتعتبر خبرة المسعفين في مثل هذه المواقف مسألة حياة أو موت، وخاصة عند وقوع حوادث تصادم بالدراجات النارية، لأن تقديم الإسعافات الأولية للمصابين يتطلب دراية ومعرفة خاصتين.

حذرت جمعية سانت جون لإسعاف الحوادث من أن قلة تناول السوائل في ظل ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف يمكن أن يتسبب في الإصابة بالإغماء الحراري، موضحة أنه قد يظهر في صورة الإصابة بالصداع أو شعور عام بالوهن وأعراض أخرى.

قد يؤدي عدم الانتباه أثناء الشواء إلى التعرض لحروق خطيرة بفعل الشواية أو الفحم الموجود بها،‬ وللتعامل مع هذه الحروق تقدم الجمعية الألمانية لإسعاف الحوادث عدة نصائح.

حذرت جمعية "نحو أمان أكثر للأطفال" الألمانية‬ ‫من خطورة زجاجات المنظفات الملونة على الأطفال، إذ إنها تجذب أنظارهم،‬ ‫وبالتالي يمكن أن يبتلعوا مواد التنظيف ويتعرضوا لخطر التسمم.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة