حقيبة اليد الثقيلة تؤدي لتشنجات الظهر

صورة من صفحة مؤسسة الرعاية الصحية الأولية على فيسبوك
صورة من صفحة مؤسسة الرعاية الصحية الأولية على فيسبوك

نصحت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية في قطر الأربعاء في منشور بصفحتها على فيسبوك بتجنب حمل حقيبة يد ثقيلة.

وقالت -تحت شعار "نصيحة في الصباح"- إن حمل حقيبة يد ثقيلة قد يؤدي إلى الإصابة بتشنجات الظهر وألم الرقبة والتهاب المفاصل.

ويؤدي حمل حقيبة يد ثقيلة أو حقيبة ظهر إلى وضع حمل كبير على عظام الجسم ومفاصله وعضلاته، وقد يؤدي إلى حدوث مشاكل وآلام.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

أشارت الرابطة الألمانية للعمود الفقري ‫إلى أن مخاطر الأوضاع الخاطئة للعمود الفقري لا تقتصر على شعور بآلام في ‫منطقة الظهر فحسب، بل تؤدي للشعور بالتنميل في الذراعين والأقدام أيضا.

ذكرت الجمعية الأميركية للعلاج الطبيعي بأن حمل الأطفال الحقائب المدرسية بشكل خاطئ يجعلهم عرضة لإصابات الظهر والإجهاد العضلي. وحذرت الجمعية من أن الإصابات قد تحدث حين يلجأ الطفل الذي يحمل حقيبة ظهر ثقيلة إلى تقويس ظهره أو الميل لأحد الجانبين.

أوصى الخبير ديتر كنابه الآباء بضرورة الانتباه جيدا عند اختيار الحقيبة المدرسية لأطفالهم، مؤكدا أنه ليس كافيا على الإطلاق أن تنال الحقيبة إعجاب الطفل فحسب كي يقوم الأب بشرائها له، إنما يجب أن تتوفر فيها معايير معينة للأمان.

أكد طبيب الأطفال أورليش فيغلر أن خطورة تعرض الطفل للإصابة بشد عضلي أو آلام بالظهر بفعل الحقيبة المدرسية لا تتوقف فقط على وزن الحقيبة، وإنما تلعب طريقة ترتيب محتوياتها وطريقة حملها على الظهر دورا حاسما.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة