دراسة: الخمر أمّ السرطان

توصف الخمر في التراث الإسلامي بأم الكبائر وأم الخبائث، ولكن دراسة حديثة قد تضيف لها اسما جديدا وهو "أم السرطانات".

إذ توصل تحليل بحثي إلى أن الخمر يؤدي إلى سبعة أنواع من السرطانات، وهناك أدلة متزايدة على دوره في ثلاثة أنواع أخرى من السرطانات، مما يجعل مجموع الأورام التي ترتبط بالخمر يساوي عشرة.

وأجرت المراجعة البحثية جيني كونور من قسم الطب الوقائي وطب المجتمع في جامعة أوتاغو في نيوزلندا. ونشرت في مجلة "الإدمان" العلمية. وحللت الأدلة التي تراكمت خلال السنوات الماضية بشأن هذا الموضوع.

وتبين أن خطر السرطان يرتبط بكمية الخمر المستهلكة، مما يعني أنه حتى الاستهلاك المعتدل للخمر -كما يوصي به البعض- يقود لمخاطر سرطانية.

وهذه هي السرطانات التي تبين أن الخمر يؤدي للإصابة بها:

كما قالت كونور إن هناك أدلة على أن الخمر يلعب دورا في الأورام التالية:

وهذه المراجعة البحثية تشكل دليلا جديدا للدعوة إلى الإقلاع عن الخمر تماما، وعدم وجود حد آمن منها كما يزعم البعض.

المصدر : الجزيرة + غارديان

حول هذه القصة

حذّرت دراسة بريطانية من أن عدم شرب ما يكفي من الماء أثناء قيادة السيارة له نفس تأثير القيادة تحت تأثير الخمر، وذلك من حيث مضاعفة أخطاء القيادة وزيادة نسبة الحوادث.

أظهر استطلاع ألماني حديث أن 44% فقط من المواطنين الألمان يعرفون أن النساء الحوامل اللائي يتناولن الجعة أو النبيذ أو غيرها من الخمور يعرضن أطفالهن لخطر الإصابة بأضرار دائمة.

تعد التغذية الصحية والمتوازنة وتناول الأغذية التي تحتوي على البوليفينولات، سلاحاً فعالاً لمحاربة‬ ‫الشيخوخة المبكرة للبشرة، إلى جانب النوم الكافي والإقلاع عن التدخين‬ ‫والخمر.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة