وزنك يعتمد على الوراثة وليس الحمية

كشفت دراسة علمية جديدة نشرتها صحيفة الإندبندنت البريطانية أن الحمية الغذائية ليست العامل الرئيسي للتخلص من الوزن الزائد، وأن فقدان الوزن وزيادته يرتبطان بشكل وثيق بالعوامل الوراثية.

ووفقا للدراسة، فإن الحمية الغذائية لا تؤدي بالضرورة لفقدان الوزن، كما أن العديد من الأنظمة الغذائية التي تروج كعلاج -وبعضها معقد وباهظ الثمن- لا تعني آليا التخلص من السمنة.

واعتمدت الدراسة في نتائجها على تجارب مخبرية أجريت على الفئران مع إخضاعها لحمية غذائية.

ويعتقد العلماء أن هذه التجارب تؤكد تفاعل الجسم عبر خريطته الجينية، وهذا يعني أيضا أن الحمية ليست وحدها حلا، فخلف الحمية هناك عامل القابلية للتعرض للسمنة.

المصدر : إندبندنت + الجزيرة

حول هذه القصة

قالت أخصائية في التغذية إن أفضل الطرق لتفادي زيادة الوزن خلال شهر رمضان هي التخطيط المسبق للوجبات، وتحديد أنواع المأكولات التي سيتم تحضيرها، مع الحرص على اختيار الأطعمة المتوازنة والمغذية.

تستقطب حراحات البدانة اهتمام شريحة واسعة من الكويتيين الذين يعانون من مضاعفات زيادة الوزن، وسمحت الأبحاث الجديدة بتقليص مضاعفات تلك الجراحات وجعلها أكثر أمانا.

أوصت أخصائية بالتغذية المرضى الذين خضعوا لجراحة تخفيف الوزن باتخاذ تدابير خاصة قبل الصيام بشهر رمضان، ونصحتهم بعدم الصيام خلال الأشهر الستة التي تلي جراحة السمنة تفادياً لمواجهة مضاعفات صحية.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة