‫راقب رضيعك أثناء نومه بمقعده بالسيارة

يمكن أن تسقط رأس الطفل بعد النعاس إلى الأمام، مما يُعيق مجرى ‫التنفس (الألمانية)
يمكن أن تسقط رأس الطفل بعد النعاس إلى الأمام، مما يُعيق مجرى ‫التنفس (الألمانية)

حذّر طبيب الأطفال الألماني هيرمان‬ ‫جوزيف كال من أن ينام الطفل الرضيع في مقعد السيارة الخاص به دون مراقبة‬ ‫من والديه، حيث يمكن أن ينزلق جسم الطفل بسهولة إلى وضعية تعرضه لخطر‬ ‫الاختناق، بفعل حزام الأمان مثلاً. ‬

‫كما يمكن أن تسقط رأس الطفل بعد النعاس إلى الأمام، مما يُعيق مجرى ‫التنفس، ولا يستطيع الرضيع حينئذ تصحيح وضعية رأسه بنفسه.  ‬

‫ولتجنب هذا الخطر، ينبغي أن يرى الوالدان وجه الطفل دائما، حيث لا يجوز‬ ‫أن يكون وجهه مغطى بشال مثلاً.

كما لا يجوز أن ينشأ ضغط على القفص‬ ‫الصدري للطفل، لذا لا يجوز وضع أي دمية ثقيلة عليه.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أكدت طبيبة الأطفال مونيكا نيهاوس أن بشرة الأطفال الرضع تحتاج إلى حماية خاصة من أشعة الشمس، مشددة على ضرورة إبقاء الطفل الرضيع الذي يقل عمره عن ستة أشهر، في أماكن الظل وعدم تعريضه لأشعة الشمس المباشرة قدر الإمكان.

حذرت حملة “كلنا” للصحة والسلامة في قطر من ترك الأطفال في المركبات أو تحت أشعة الشمس المباشرة أثناء فترة الصيف، لما ينجم عن ذلك من مخاطر قد تؤدي إلى الوفاة.

هل تتخيل أن تدعس طفلك؟ هذا الكابوس يتناوله مقطع توعوي من إصدار مؤسسة حمد الطبية في قطر، ويُظهر مشهدا مؤثرا لأب يصارع الندم بعد أن دعس طفله.

ما الإرشادات الواجب اتباعها حتى لا يُنسى الطفل في السيارة؟ وكيف نحميه من الحروق بالمنزل ومن خطر المنظفات والأدوية؟ هذه الأسئلة وغيرها أجابت عنها عيادة الجزيرة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة