نقص النوم يسبب الجوع والسمنة

زيادة "أندوكانابينويد" بسبب قلة النوم تؤدي للجوع ومن ثم إلى السمنة (دويتشه فيلله)
زيادة "أندوكانابينويد" بسبب قلة النوم تؤدي للجوع ومن ثم إلى السمنة (دويتشه فيلله)

توصلت دراسة حديثة إلى أن قلة النوم تساهم في زيادة الوزن، واكتشف العلماء أن مادة مخدرة شبيهة بالقنب تسبب هذه العملية.

واكتشف العالم الأميركي أرين هانلون وزملاؤه في جامعة شيكاغو أن الشهية بسبب قلة النوم المزمنة يمكن أن تتأثر بمادة "أندوكانابينويد" التي ينتجها الجسم، والتي تعد شبيهة بالقنب المخدر.

ودرس العلماء 14 شخصا تراوحت أعمارهم بين 18 و36 عاما وعبر فترتين زمنيتين مختلفتين، استغرقت كل فترة للتجارب أربعة أيام. ونام هؤلاء الأشخاص في الفترة الأولى 7 ساعات ونصف الساعة، وناموا في الفترة الثانية 4.2 ساعات.

وذكر موقع "إيسانوم" الألماني الطبي الذي نشر نتائج الدراسة، أن العلماء راقبوا كمية مادة "أندوكانابينويد" التي تنظم الشهية، والتي تنخفض في العادة في أوقات الليل وترتفع في النهار تدريجيا.

وكشفت الدراسة أن الأشخاص الذين ناموا نموا طبيعيا لمدة 7 ساعات ونصف الساعة كانت نسبة "أندوكانابينويد" عندهم عادية.

أما عند نوم الأشخاص أنفسهم لمدة 4.2 ساعات فقط في الليل، فقد ارتفعت نسبة "أندوكانابينويد" عندهم بنسبة 33%، كما أن الشهية ارتفعت عند هؤلاء الأشخاص بعد قلة النوم. وهو ما يؤكد أن زيادة "أندوكانابينويد" بسبب قلة النوم تؤدي إلى الجوع ومن ثم إلى السمنة.

المصدر : دويتشه فيله

حول هذه القصة

نسيان المعلومات شعور ينتاب البعض قبيل الامتحان، الأمر الذي يدفعهم للسهر لمراجعة المعلومات بدلا من النوم، لكن ذلك ليس صحيحا دوما، فالنوم قد يساعد على تعلم الكثير من الأشياء بسهولة.

أوصى خبير في النوم بعدم ‫تناول الطعام قبل الذهاب إلى الفراش بأربع ساعات، وذلك للمساعدة على الحصول على نوم جيد، بالإضافة إلى عدم مشاهدة التلفاز قبل النوم بساعة أو ‫ساعتين.

خلصت دراسة كورية إلى أن حليب البقر المنتج ليلا له خصائص أفضل من المنتج نهارا، إذ إنه أكثر غنى بالأحماض الأمينية التي تعزز النوم، ويتضمن عشرة أضعاف كمية هرمون الميلاتونين.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة