‫إهمال العناية بالأسنان يهدد بشرتك بالتجاعيد

صحة الأسنان تنعكس على كامل الجسم (الألمانية)
صحة الأسنان تنعكس على كامل الجسم (الألمانية)

حذرت مجلة "إن ستايل" الألمانية من‬ ‫أن إهمال العناية بالأسنان يهدد البشرة بالتجاعيد، إذ إن ذلك قد يؤدي في أسوأ الأحوال إلى الإصابة بالتهاب دواعم‬ ‫السن، والذي يؤثر على عظم الوجه وشكل الجلد بالتالي.

‫وأوضحت المجلة في موقعها على الإنترنت أن التهاب دواعم السن يؤثر على الأنسجة الضامة وعظام الفك، وبالتالي تقل كثافة‬ ‫العظام في الوجنات والفك، وفي أسوأ الأحوال قد تسقط الأسنان.‬

‫ونظرا لأن عظام الوجنات والفك تعد بمثابة دعامة تمنح الجلد الثبات‬ ‫اللازم والمظهر المشدود، لذا فإن فقدان عظام الوجنات والفك كثافتها يؤدي إلى‬ ‫ترهل الجلد، ومن ثم ظهور التجاعيد. ‬

‫لذا شددت المجلة المعنية بالصحة والجمال على أهمية المواظبة على العناية‬ ‫بالأسنان، ليس فقط للتمتع بابتسامة ناصعة البياض، بل أيضا للتمتع ببشرة‬ ‫مشدودة خالية من التجاعيد.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تعد شركات التجميل بمنتجات تؤخر التجاعيد، كما تنتشر وصفات للحفاظ على شباب البشرة، لكن الحقيقة هي أن العوامل الجينية تلعب دورا حاسما بالشيخوخة. ورغم ذلك هناك وسائل لتأخير تجاعيد الشيخوخة.

أكد المؤتمر السادس والثلاثون للطب التجميلي والجراحات الجلدية الذي عقد في باريس، أن عمليات التجميل التي تعتمد على الليزر والأشعة فوق الصوتية، تمثل ثلث السوق العالمية في عالم الطب التجميلي.

تعد طريقة ‫شد الوجه بالخيوط من الوسائل غير الجراحية الآمنة نسبيا للتخلص من التجاعيد، ومع ذلك لا يمكن اللجوء إليها بحالة التجاعيد ‫الكبيرة، كما أنه قد تسبب أحيانا استجابات تحسسية.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة