موسوعة الملك عبد الله الصحية تستعرض تجربتها بحفل لليونسكو

الدكتور عبد الرحمن الصغير (يسار) يستعرض تجربة الموسوعة (الجزيرة)
الدكتور عبد الرحمن الصغير (يسار) يستعرض تجربة الموسوعة (الجزيرة)
تم اختيار موسوعة الملك عبد الله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي ضمن قصص النجاح بخدمة اللغة العربية، وذلك خلال فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية اليوم الخميس في العاصمة الفرنسية باريس برعاية منظمة اليونسكو.
 
ويُحتَفل في 18 ديسمبر/كانون الأول من كل عام باليوم العالمي للغة العربية.

وقام مدير مشروع الموسوعة الدكتور عبد الرحمن الصغيَّر بعرض تجربة فريق الموسوعة في مجال الترجمة والتعريب في مقر اليونسكو بباريس اليوم.

وتناول الدكتور الصغير في كلمته بعض التحديات والمشاكل التي واجهت فريق الموسوعة ومقاربات الفريق لها، مثل تباين وتعدد المصطلحات الطبية العربية التي تصف الحالة الطبية نفسها، والتي تعامل معها فريق الموسوعة عبر اعتماد القاموس الطبي الموحد كمرجع رئيسي للمصطلحات الطبية وتبسيط المصطلحات المعقدة وغير المألوفة، وتضمين المصطلحات العامية والشائعة بشكل مخفي بحيث يسهل البحث عنها والوصول إلى المقال المطلوب.

وأضاف مدير مشروع الموسوعة أنهم واجهوا تحديا آخر وهو ضعف ثقة القرّاء بالمحتوى الصحي العربي والتشكيك بقدرة اللغة العربية على مواكبة كل ما هو جديد، وشرح أنهم في فريق الموسوعة تعاملوا مع هذا التحدي عبر توفير كم كبير من المعلومات الصحية بلغة عربية سليمة، والترجمة اليومية لعدد كبير من الدراسات والأبحاث الطبية، وتخصيص قسم للحديث عن فقه اللغة العربية بما يعزز من ثقة القارئ في قدرة اللغة العربية على التعبير عن المصطلحات الطبية، وتخصيص قسم يسلط الضوء على منجزات المسلمين العرب الأوائل في ميدان الطب والرعاية الصحية.

وجدير بالذكر أن موسوعة الملك عبد الله العربية للمحتوى الصحي تعد أول موسوعة عربية تقدم معلومات صحية موثوقة عبر موقعها على الإنترنت، وقد تجاوز عدد زوارها مليونين شهريا، وتم تحميل تطبيق الموسوعة على متجري آبل وأندرويد أكثر من مليون مرة.

الحفل عقد في العاصمة الفرنسية باريس (الجزيرة)

وكان موقع الجزيرة نت قد بدأ في شهر أبريل/نيسان من العام الجاري نشر مواد صحية وطبية منوعة من موسوعة الملك عبد الله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي، بما يشكل إضافة معلوماتية كبيرة لقراء ومتابعي الموقع وصفحة "طب وصحة" فيه.

وأتت هذه الخطوة بالاتفاق مع موسوعة الملك عبد الله الصحية، في خطوة تستهدف إيصال المعلومة الطبية العلمية المحترفة بلغة عربية سهلة، تجمع بين الدقة والبساطة وتغني حصيلة القارئ العربي الطبية.

المصدر : موسوعة الملك عبدالله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي