التمارين الرياضية تحد من آثار السكتة الدماغية

ملصق توضيحي لأعراض السكتة الدماغية (مؤسسة حمد الطبية)
ملصق توضيحي لأعراض السكتة الدماغية (مؤسسة حمد الطبية)

أفادت دراسة ألمانية حديثة بأن ممارسة التمارين الرياضية يمكن أن تساعد الدماغ على التعافي بشكل أسرع من آثار السكتة الدماغية.

وأجرى الدراسة باحثون في مختبر جامعة جيورج-أوجست في ألمانيا، ونشرت أمس الثلاثاء في دورية (Frontiers in Aging Neuroscience) العلمية.

واكتشف الباحثون أن الرياضة ساعدت الفئران على التعافي بشكل أفضل وأسرع بعد إصابتها بالسكتة الدماغية.

وأضافوا أن التمارين الرياضية ساعدت أيضا على إعادة تأهيل المخ لدى الفئران بعد التعافي من السكتة الدماغية، بالمقارنة مع الفئران التي تمارس الرياضة.

وتحدث السكتة الدماغية عندما يتوقف إمداد جزء من الدماغ بالتروية الدموية، أو ينخفض بشكل كبير، مما يؤدي إلى انقطاع إمداداته من الأكسجين والمواد المغذية، وفي دقائق تبدأ خلايا الدماغ تموت، ولأن خلايا الدماغ لا تتجدد، وهذا قد يؤدي إلى ضرر دائم في المخ.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أظهرت دراسة كندية حديثة أن الأطعمة التي تحتوي على الشعير تخفض مستويات الكولسترول الضار (أل دي أل) الذي يرفع مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية.

توصل علماء بجامعة ستانفورد لعلاج يقوم بتحويل دماغ الشخص البالغ إلى دماغ طفل وليد حتى يستطيع إعادة بناء نفسه، مما قد يؤدي لتمكن مشلولين بالسكتة الدماغية من المشي والتحرك مجددا.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة