مجهر يتيح لعب كرة القدم مع الميكروبات

كشف علماء في جامعة ستانفورد الأميركية عن مشروع مجهر جديد يمكن تجميعه يدويا، ويمكّن المستخدم ليس فقط من من مجرد تفحص الميكروبات، بل اللعب معها ألعابا مثل كرة القدم والمتاهات.

وتشمل التقنية ربط الهاتف الذكي بعدسة الجهاز بهدف تحويل المجهر من مجرد مكبر للصور إلى منصة لعب وأداة بحوث.

ويمكن للاعب عند اختيار خلايا معينة التأثير في حركتها وقيادتها عبر ممرات متشابكة أشبه بلعبة "باكمان" التي راجت في ثمانينيات القرن الماضي.

كما يمكن للمستخدم لعب كرة القدم مع الميكروبات من خلال قيادتها وتحقيق الأهداف.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

توصل علماء من الولايات المتحدة إلى أن الميكروبات الحميدة التي تساعد في عملية الهضم داخل أمعاء الإنسان يمكن أن تختلف باختلاف المناطق المناخية. وأن المناطق الأكثر برودة فيها أعداد أكبر من البكتيريا الهضمية في الأمعاء والتي تتسبب في زيادة الوزن.

أشارت دراسة بريطانية جديدة إلى أن الميكروبات التي تعيش على جلد الانسان تؤثر في مدى سرعة التئام الجروح، وقد تؤدي هذه المعطيات إلى اكتشاف علاجات جديدة للجروح المزمنة.

أوضح الباحثون في مجلة "سيل ميتابوليزم" العلمية في دراسة حديثة أن أيونات الصوديوم تتراكم في موقع عدوى الجلد البكتيرية في الإنسان والفئران. وأظهروا أن الصوديوم عزز الدفاع المناعي لدى الفئران.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة