نوم الطفل بعينين مفتوحتين.. هل يستدعي القلق؟

نوم الرضيع بعينين مفتوحتين من حين إلى آخر أمر طبيعي (الألمانية)
نوم الرضيع بعينين مفتوحتين من حين إلى آخر أمر طبيعي (الألمانية)

نوم الرضيع بعينين مفتوحتين قليلا أو تحرك مقلتي العينين ذهابا وإيابا من حين إلى آخر أثناء النوم، قد يثير قلق الوالدين، ولكن هل يستدعي الأمر فعلا هذا القلق؟

وردا على هذا الاستفسار، أكدت مجلة "بيبي أوند فاميليه" الألمانية أن نوم الرضيع بعينين مفتوحتين من حين إلى آخر أمر طبيعي لا يستدعي القلق، موضحة أنه يرجع إلى شدٍّ في عضلات العين مما يحول دون غلقها بشكل تام.

وأضافت المجلة الألمانية أن الأمر ذاته ينطبق على تحرك مقلتي العينين ذهابا وإيابا من حين إلى آخر أثناء النوم، مشيرة إلى أن ذلك قد يكون مؤشرا على وقوع الطفل في شرك حلم مثير.

من ناحية أخرى، أوضحت المجلة أنه من الطبيعي أن يستمر ذلك خلال مرحلة الرضاعة فقط، موصية الوالدين باستشارة طبيب الأطفال في حال عدم غلق الطفل عينيه أثناء النوم بشكل دائم.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أشارت دراسة أميركية إلى أن كثيرين ممن يقومون برعاية الأطفال الرضع لا يعرفون ما الذي يتعين عليهم فعله أو الامتناع عنه لمنع الوفيات الناتجة عن متلازمة موت الرضع المفاجئ.

توصلت دراسة مكرسة لتحديد خطورة قلة النوم على الصحة إلى أن إنتاجية الشخص الذي يعاني من أعراض قلة النوم وقدرته على التفكير تبدأ بالانخفاض، وأن من الضروري الانتباه إلى ذلك.

أي نوع من النوم أسوأ لصحتك، الذي تذهب فيه لفراشك بوقت النوم المعتاد ولكنك تستيقظ كل بضع ساعات ثم تعود للنوم، أم الذي تذهب فيه متأخرا لفراشك وتنام نومة واحدة؟

المزيد من صحة
الأكثر قراءة