الزيادة السريعة بالوزن ترتبط بارتفاع ضغط الدم لدى الأطفال

السمنة المفرطة لدى الشباب قد ترجع إلى التوتر العصبي؛ حيث يسهم تناول الطعام في التخفيف من حدة التوتر. وفي هذه الحالة يمكن التغلب على التوتر من خلال ممارسة الرياضة بدلاً من تناول الطعام. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية "dpa". لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها.) عدسة: dpa
الأطفال الذين يكتسبون وزنا زائدا بالنسبة لطولهم تزداد مخاطر إصابتهم بضغط الدم المرتفع (الألمانية-أرشيف)

قالت دراسة أميركية إن الرضع والأطفال في سن ما قبل المدرسة والذين يكتسبون زيادة سريعة في الوزن قد يزداد احتمال إصابتهم بارتفاع ضغط الدم في مرحلة الطفولة بمعدل يزيد عن المتوسط.

ويقول الباحثون إن الفروق الصغيرة نسبيا في ضغط الدم المرتبطة بالزيادة السريعة في الوزن لدى الصغار الذين شملتهم الدراسة، ربما تتعلق بزيادة مخاطر صحية أخرى في مرحلة الشباب مثل ارتفاع نسبة الكولسترول والسكر في الدم.

وتعقب الباحثون التغييرات في الوزن والطول لدى 957 طفلا حتى سن الرابعة، ووجدوا أن الأطفال الذين يكتسبون وزنا زائدا بالنسبة لطولهم -كما يتضح من ارتفاع مؤشر كتلة الجسم لديهم- تزداد مخاطر إصابتهم بضغط الدم المرتفع مقارنة بأقرانهم في سن السادسة إلى العاشرة.

وكانت كل زيادة بمقدار درجة واحدة في مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال ترتبط بارتفاع يتراوح بين 1 و1.5 ملليمتر زئبق، وهو الوحدة المستخدمة في قياس ضغط الدم الانقباضي.

وقالت قائدة فريق الدراسة الدكتورة ماندي بيلفورت -التي تعمل في مستشفى "بريجهام أند ومين" في بوسطن- إن الدراسات السابقة أبرزت أهمية زيادة الوزن السريعة في مرحلة الطفولة المبكرة في تحديد الإصابة بضغط الدم في وقت لاحق.

وأضافت أن الدراسة الحالية تضيف بيانات جديدة تقترح أن زيادة الوزن خلال سنوات ما قبل المدرسة لها نفس أهمية اكتساب الوزن في الطفولة المبكرة في الإصابة بضغط الدم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

عدم علاج ارتفاع ضغط الدم في الصغر يؤدي للأزمات القلبية والسكتات الدماغية في الكبر

أكدت الجمعية الألمانية لعلاج ارتفاع ضغط الدم أن زيادة الوزن وقلة ممارسة الأنشطة الحركية تزيدان من مخاطر إصابة الأطفال بارتفاع ضغط الدم، مشيرة إلى أن إصابتهم بهذا المرض لها عواقب وخيمة على صحتهم على المدى البعيد.‬

Published On 27/1/2014
دراسة قالت إن تقليل كمية الملح في الاطعمة التي يتناولها الاطفال قد يكون وسيلة ناجعة للحفاظ على رشاقتهم

قال باحثون بريطانيون إن تقليل كمية الملح في الأطعمة التي يتناولها الأطفال قد يكون وسيلة ناجعة للحفاظ على رشاقتهم. وأوضحت الدراسة البريطانية أن التقليل من الملح يقلل من شرب المرطبات وقد يخفض خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم والسمنة.

Published On 21/2/2008
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة