البشر صنعوا بلاستيكا كافيا لتغطية الكرة الأرضية كاملة بالتغليف

Football - Wales v Netherlands - International Friendly - Cardiff City Stadium, Cardiff, Wales - 13/11/15 A fan uses a plastic bag as shelter from the rain Reuters / Rebecca Naden Livepic EDITORIAL USE ONLY.
هل أصبحنا مغطين بالبلاستيك من أقدامنا حتى رؤوسنا (رويترز)

توصلت دراسة دولية حديثة إلى أن البشر صنعوا منذ الحرب العالمية الثانية كمية من البلاستيك كافية لتغطية الكرة الأرضية كاملة بالتغليف (Clingfilm)، مشيرين إلى أن هذا دليل على أن الأنشطة البشرية لديها الآن تأثير "خبيث" على الكوكب.

وتوصلت الدراسة -التي نشرت في مجلة الأنثروبوسين- إلى أنه لا يوجد أي جزء من كوكب الأرض خال من نفايات البلاستيك.

وقال مؤلف الدراسة الرئيسي البروفيسور جان سالاسيوكس من جامعة ليستر، إنه تبين أن النفايات البلاستيكية لا تعوم في المحيطات فحسب، بل غرقت وغاصت إلى أعمق مناطق قاع المحيطات.

وأضاف أنه حاليا يصنع 300 مليون طن من البلاستيك سنويا، وهذه الكتلة تعادل تقريبا وزن جميع البشر الذين يعيشون حاليا على الكوكب.

وقال إنه حاليا بلغت كمية البلاستيك المنتجة منذ الحرب العالمية الثانية حوالي خمسة مليارات طن، ومن المتوقع أن تصل إلى 30 مليار طن مع نهاية القرن الحالي.

ويعتقد أن للبلاستيك مخاطر صحية محتملة على صحة البشر، ناتجة عن تسرب مواد منه قد تكون مضرة مثل البيسفينول "إيه" على سبيل المثال، والذي هناك علاقة محتملة بينه وبين مخاطر الإصابة بأمراض القلب والنوع الثاني من السكري.

المصدر : غارديان

حول هذه القصة

بينت دراسة أن مادة كيميائية مثيرة للجدل مستخدمة منذ عقود في إنتاج كميات ضخمة من حاويات المواد الغذائية ورضاعات الأطفال، مرتبطة بالعقم عند الذكور.

29/10/2010

أشار المركز الألماني لحماية المستهلك إلى أن دمى الحيوانات المطاطية أو عوامات الأذرع وغيرها من الألعاب المستخدمة في حوض الاستحمام والقابلة للنفخ قد تشتمل على أنواع ضارة من الملدنات مثل مادة الفثالات، التي يشتبه في أنها تتسبب في إضعاف الخصوبة.

14/8/2013

نشرت صحيفة ديلي تلغراف تحذير باحثين أميركيين للنساء الحوامل بتجنب الأطعمة المعلبة والمسخنة في المايكرويف وعبوات الماء البلاستيكية التي تُترك في الشمس بعد أن كشفت دراسة لهم أن مواد كيميائية معينة يمكن أن تزيد خطر إسقاط الجنين بنسبة 80%.

14/10/2013

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء أمراض الرئة من استعمال الأرضيات البلاستيكية المصنوعة من مادة البولي فينيل كلوريد (بي،في،سي) في غرفة الأطفال، لأن هذه المادة تزيد من خطر إصابة الأطفال بالربو.

25/11/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة