المزيلات تزيد التعرق بمكان آخر بالجسم

كلوريد الألومنيوم في مزيل العرق يسد مسامات العرق (غيتي)
كلوريد الألومنيوم في مزيل العرق يسد مسامات العرق (غيتي)

استخدام مزيلات العرق لوقف التعرق تحت الإبطين يمكن أن يسبب زيادة التعرق في مكان آخر بالجسم، وذلك وفقا للطبيبة الألمانية مايا هوفمان من مستشفى شاريته ببرلين.

وتضيف هوفمان -من قسم الجلدية وأمراض الحساسية في المستشفى- أنه يحدث تعرق تعويضي بعد استخدام مزيلات العرق التي تحتوي على نسبة تركيز عالية من المكونات القائمة على الألومنيوم مثل كلوريد الألومنيوم الذي يسد مسامات العرق.

وقالت إن العرق يعمل على تنظيم حرارة الجسم وإذا تطلب الأمر سوف يجد منافذ أخرى للخروج، مضيفة أنه لا ينبغي للأشخاص الذين يستخدمون مزيلات العرق بشكل معتاد القلق من التعرق التعويضي.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

ليس فقط لأنك عندما تفوح منك رائحة العرق كإعصار ستبدو أقل ثقة في نفسك، بل ستوصل رسالة إلى من حولك أنك لست كفؤا ولا جديرا بالثقة. وهذا ما توصلت إليه دراسة أميركية حديثة بحثت دور العرق في التقييم الذي يتلقاه الشخص.

يتعرق بعض الناس بشكل مفرط رغم أنهم لم يبذلوا أي مجهود ورغم انخفاض درجات الحرارة، ويتسبب ذلك في حرج بالغ لهم قد يدفعهم للعزلة. وينتج التعرق المفرط عن خلل في بعض الغدد العرقية.

توصي المنظمة الألمانية لحماية الطبيعة‬ بالابتعاد عن المنتجات المحتوية على مادة‬ ‫"كلوروهيدرات الألومنيوم" لأنه ‫يُشتبه في أنها تزيد مخاطر الإصابة بسرطان الثدي وألزهايمر.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة