سكري الحمل قد يؤدي إلى الولادة المبتسرة

التغذية الصحية والأنشطة الحركية تتيحان السيطرة على سكري الحمل (الألمانية-أرشيف)
التغذية الصحية والأنشطة الحركية تتيحان السيطرة على سكري الحمل (الألمانية-أرشيف)

حذرت الجمعية الألمانية للسكري من أن الإصابة بسكري الحمل قد تؤدي إلى مشاكل تتعلق بالولادة مثل الولادة المبتسرة إذا لم يتم علاجه.

كما أن سكري الحمل يرفع خطر الإصابة بالسكري لدى الأم والطفل بعد الولادة على حد سواء.

وأوضحت الجمعية أن عوامل الخطورة المؤدية للإصابة بسكري الحمل تتمثل في تقدم العمر والتاريخ الأسري والتغذية غير الصحية وزيادة الوزن، مشيرة إلى أن سكري الحمل لا يتسبب في أية متاعب، ومن ثم يمكن إغفاله.

لذا ينبغي إجراء فحص لنسبة السكر بالدم أثناء الحمل للتحقق من الإصابة به من عدمها, وفي حال الإصابة بسكري الحمل، فيمكن للمرأة محاربته من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الأنشطة الحركية.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

توصلت دراسة حديثة إلى أن الأشخاص الذين يقضون فترة طويلة واقفين نادرا ما يصابون بالسكري. ويؤدي الوقوف ساعتين إلى انخفاض مستوى السكر بالدم بنسبة 2%، وانخفاض الدهون بنسبة 11%.

أفادت مجلة الأطباء الألمانية بأن مرضى‬ ‫السكري يواجهون صعوبات عند قياس مستوى السكر بالدم، مما يحول دون قياسه‬ بشكل سليم، ولذلك فهي تقدم مجموعة من الإرشادات للحصول على قياس سليم.

أفادت دراسة دانماركية أن الإكثار من تناول المضادات الحيوية يمكن أن يزيد خطر إصابة المرضى بالسكري، لما تسببه هذه الأدوية من ضرر غير مباشر لبكتيريا الأمعاء الصديقة.

أكدت دراسة طبية أن حرص النساء على عدم زيادة وزنهن قبل الحمل يقلل من احتمالات إصابتهن بسكري الحمل. ويعرف سكري الحمل بعدم تحمل الغلوكوز الذي تجري ملاحظته لأول مرة أثناء الحمل، وربما يتطلب حقن أنسولين يوميا وهو مرتبط بحدوث مضاعفات للأجنة.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة