48 مصابا بالكوليرا في العراق

Iraqi boy drinks from a broken pipe in the Shiite enclave of Sadr City in Baghdad, Iraq, Saturday, Sept. 13, 2008. Five people died in the latest Cholera outbreak in Iraq. Cholera is a waterborne gastrointestinal disease.
طفل عراقي يشرب من أنبوب مياه مكسور في مدينة الصدر ببغداد (أسوشيتد برس-أرشيف)

قال مسؤول عراقي بوزارة الصحة اليوم السبت إن أربع نساء يشتبه في إصابتهن بمرض الكوليرا توفين في قضاء أبو غريب غرب العاصمة بغداد، مشيرا إلى أن عدد الإصابات المؤكدة بالمرض في عموم البلاد بلغت 48 حالة.

وقال معاون مدير إعلام وزارة الصحة رفاق الأعرجي إن أربع وفيات لسيدات وصلت إلى المستشفى للاشتباه في إصابتهن بمرض الكوليرا، والوزارة أجرت فحصا للتأكد من سبب الوفاة بشكل دقيق، وغدا الأحد تعلن النتائج، مرجحا أن يكون سبب الوفاة الإصابة بمرض الكوليرا.

وأوضح الأعرجي أن عدد الحالات التي سجلت حتى مساء يوم أمس في عموم البلاد بلغت 48 حالة إصابة بمرض الكوليرا، بينها 36 حالة إصابة في قضاء أبو غريب، بينما وقعت الإصابات الأخرى في محافظة النجف والديوانية جنوب العراق.

وأشار إلى أن زيادة عدد الإصابات في قضاء أبو غريب يعود إلى اعتماد المواطنين في المناطق النائية على شرب المياه من الأنهار مباشرة أو الاعتماد على مياه الآبار.

وأعلن محافظ بغداد علي التميمي أمس الجمعة عن وفاة أربع نساء جراء إصابتهن بمرض الكوليرا في قضاء أبو غريب، مشيرا إلى التنسيق مع صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسف) لتوزيع مياه نقية على سكان المنطقة لاحتواء انتشار المرض، وذلك في بيان صدر عنه.

ولدى العراق بنية تحتية متهالكة وقديمة في مختلف القطاعات، وتعمل الحكومة على إنشاء مشاريع جديدة لتقديم الخدمات للسكان، من بينها توفير مياه نقية للشرب، حيث يشكو السكان من تلوثها.

وتسبب الفساد وسوء الإدارة -وفق ما يقول البعض- والتوترات الأمنية في هدر مئات المليارات من الدولارات منذ سقوط النظام السابق عام 2003، ولا يزال السكان يشكون من نقص كبير في الخدمات.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

جانب لاحدى حملات التوعية

ظهرت مخاوف متزايدة بإقليم كردستان العراق من انتشار مرض الكوليرا، مع تزايد أعداد النازحين الذين توافدوا على الإقليم من سوريا والداخل العراقي، ولاسيما مع نقص المياه الصالحة للشرب وارتفاع الحرارة.

Published On 24/9/2014
In this Monday, Sept. 6, 2010 photo, a Nigerian woman suffering from cholera receives treatment at a village health clinic in Ganjuwa in Nigeria's northern Bauchi State. Health officials, some with surgical masks covering their faces, sprayed anti-bacterial solution on muddy paths in this village, and patients jammed into rudimentary clinics as the government struggled to contain a cholera epidemic that has killed nearly 800 people in two months. The worst epidemic in Nigeria in 19 years is spreading to Cameroon, Chad and Niger, where it has killed hundreds more people.

قالت الأمم المتحدة أمس الاثنين إن وباء الكوليرا أدى لوفاة 51 بالنيجر من أصل نحو 1365 حالة أحصيت في البلاد منذ بداية العام، منهم 38 في الشهر الماضي فقط.

Published On 28/10/2014
In this Tuesday, Dec. 18, 2012 photo, Syrian patients lie in their beds at an intensive care unit of a hospital in the village of Atmeh, Syria.

حذرت منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء، من تفشي الكوليرا في سوريا، حيث زاد عدد الإصابات بالأمراض المنقولة عبر الماء مثل التيفوئيد والتهاب الكبد الوبائي “أ” بسبب تدهور مستوى النظافة.

Published On 25/2/2015
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة