المسنون أكثر عُرضة لحروق الشمس

من الأفضل للمسنين التعرض لأشعة الشمس إما قبل أو بعد الظهيرة، على أن يتم ارتداء ملابس فاتحة اللون وخفيفة (الألمانية)
من الأفضل للمسنين التعرض لأشعة الشمس إما قبل أو بعد الظهيرة، على أن يتم ارتداء ملابس فاتحة اللون وخفيفة (الألمانية)

قالت الطبيبة الألمانية كريستينا آيشلر‬ ‫إن كبار السن أكثر عُرضة لحروق الشمس، إذ إنه بدءاً من عمر 65 سنة لا‬ ‫يمكن للبشرة تحمل الأشعة فوق البنفسجية بشكل جيد.‬

‫وأضافت آيشلر -المختصة في طب الشيخوخة- أن الإكثار من تعاطي العقاقير أو‬ ‫الجمع بين بعض الأدوية يجعل البشرة أكثر حساسية لأشعة الشمس، مما يرفع‬ -‫بدوره- خطر الإصابة بحروق الشمس، مشيرة إلى أن الشفاء من الحروق يكون‬ ‫أبطأ لدى كبار السن. ‬

‫وعلى الرغم من ذلك، أكدت الطبيبة أن عدم تعرض كبار السن لأشعة‬ ‫الشمس لا يمثل حلاً، إذ إن أشعة الشمس تلعب دوراً مهماً في مخزون الجسم‬ ‫من فيتامين "د" المهم لصحة العظام.‬

‫لذا تنصح آيشلر بالتعرض لأشعة الشمس إما قبل أو بعد الظهيرة، على أن يتم‬ ‫ارتداء ملابس فاتحة اللون وخفيفة مع استعمال كريم واق من الشمس، كما ينبغي حماية الأعين بارتداء نظارة شمسية.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

حذر طبيب الأمراض الجلدية ديتريش أبيك من إمكانية أن يصاب الطفل بحروق الشمس على الرغم من اتخاذ الآباء جميع الإجراءات الاحترازية لوقايته من ذلك، مما يتطلب علاجها بالطريقة الملائمة وأخذ الطفل للطبيب إذا تطلب الأمر.

قال تقرير للأكاديمية الأميركية لعلم الجلد إن واحدا من كل خمسة أميركيين سوف يصاب بسرطان الجلد، وإن خطر إصابة الفرد به يرتفع إلى مثليه إذا أصيب بخمسة حروق شمسية أو أكثر. وحذر التقرير من التعرض المباشر لأشعة الشمس القوية.

فور ملاحظة أعراض الإصابة بحروق شمسية والتي تتمثل في احمرار الجلد مع الشعور بشد به، يجب اللجوء إلى الظل وتغطية المناطق المصابة بالملابس لأطول فترة ممكنة حتى يزول الاحمرار.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة