المشروبات المحلاة تزيد خطر الإصابة بالسكري

الاستغناء عن مشروب واحد يوميا من العصائر السكرية يقلل خطر الإصابة بالبول السكري بنسبة 25% (غيتي)
الاستغناء عن مشروب واحد يوميا من العصائر السكرية يقلل خطر الإصابة بالبول السكري بنسبة 25% (غيتي)

وجد الباحثون أن المشروبات السكرية مسؤولة عن زيادة كبيرة في خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني مما يعني أن الاستغناء عن ما يعادل مشروبا من العصائر السكرية يوميا يقلل خطر الإصابة بداء البول السكري بنسبة 25% وتزيد النسبة إلى 33% بالاستغناء عن مشروبين.

وأشارت نتائج الدراسة البريطانية إلى أن مجرد تغيير بسيط في نمط الحياة يمكن أن يكون له تأثير بالغ على الصحة في المستقبل وأن استبدال المشروبات السكرية اليومية بالماء أو الشاي الصرف أو القهوة يمكن أن يساعد في تقليل خطر السكري.

يشار إلى أن الأمراض المرتبطة بالنظام الغذائي تكلف الصحة البريطانية نحو 9.21 مليارات دولار سنويا وهو ما حدا بالنشطاء لمطالبة الحكومة بفرض ضريبة على المشروبات السكرية.

ويعاني أكثر من ثلاثة ملايين بريطاني من السكري من النوع الثاني ومن المتوقع أن يزيد العدد إلى خمسة ملايين بحلول عام 2025.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

حفلت الصحف البريطانية بالأخبار المنوعة، فقد تحدثت إحداها عن حظر المشروبات الغازية في المدارس، والتوتر من أسباب شيب الشعر، وتشجيع الولادة الطبيعية بدلا من القيصرية، وأخيرا التأمل يمكن أن يحسن درجات الطالب في المدرسة.

حذر المعهد الألماني لتقييم المخاطر من احتواء بعض أنواع الشاي على مواد ضارة يمكن أن تسبب الإصابة بالسرطان، ولذلك فقد نصح بتنويع المشروبات الساخنة التي يتناولها الأطفال والمرضعات بشكل خاص، وعدم اقتصارها على الشاي، وذلك كإجراء احترازي لتقليل مأخوذ هذه الفئات منه.

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من إفراط الأطفال في تناول عصائر الفواكه والمياه الغازية وغيرها من المشروبات المحلاة بالسكر، إذ تُعرضهم تلك المشروبات إلى خطر زيادة الوزن بشكل كبير.‬

المزيد من صحة
الأكثر قراءة