التوتر العصبي سبب للإصابة بطنين الأذن

في حال الإصابة بطنين الأذن بشكل مفاجئ ينبغي استشارة الطبيب على وجه السرعة (الألمانية)
في حال الإصابة بطنين الأذن بشكل مفاجئ ينبغي استشارة الطبيب على وجه السرعة (الألمانية)

حذر طبيب الأعصاب الألماني فرانك بيرغمان‬ ‫من أن التوتر العصبي المستمر في العمل قد يتسبب في الإصابة بطنين الأذن،‬ ‫شأنه في ذلك شأن التعرض الدائم للضوضاء أو التعرض المؤقت لضجيج شديد.‬

‫وشدد بيرغمان على ضرورة استشارة الطبيب على وجه السرعة في حال الإصابة‬ ‫بطنين الأذن بشكل مفاجئ، على سبيل المثال بعد التعرض لضجيج شديد، إذ ‫يمكن من خلال تعاطي الأدوية المحفزة لسريان الدم الحيلولة دون الإصابة‬ ‫بطنين الأذن المزمن، والذي يمكن أن يحدث بعد مرور نحو ثلاثة شهور من‬ ‫الإصابة، حيث يتعذر حينئذ العلاج.‬

‫وأشار بيرغمان إلى أنه يمكن أيضاً محاربة هذا الطنين من خلال العلاج‬ ‫النفسي، إذ يتعلم المصاب من خلال العلاج السلوكي المعرفي كيفية التعامل‬ ‫مع ضجيج الأذن بشكل أفضل، على سبيل المثال من خلال تعلم كيفية صرف الذهن‬ ‫عن ضجيج الأذن وتوجيهه إلى شيء آخر.‬

‫وإلى جانب العلاج السلوكي المعرفي، تسهم أيضاً تقنيات الاسترخاء في‬ ‫التخفيف من حدة الضغط العصبي المتسبب في الإصابة بطنين الأذن.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

قد يؤدي ضغط الأذن المستمر إلى فقدان السمع‬ ‫أو الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى المزمن. ويمكن التغلب على الشعور المستمر بالضغط في‬ ‫الأذن بالبلع أو التثاؤب.

19/11/2014

توصل فريق ألماني إلى كشف جديد يوصي باستخدام الموسيقى كعلاج يخفف من أعراض طنين الأذن المزمن الذي يصيب الملايين من الناس في أنحاء العالم.

11/1/2010

وجدت دراسة نمساوية جديدة ارتباطا بين الاستخدام المنتظم للهاتف المحمول، لأربع سنوات على الأقل، وبين مخاطر الإصابة المزمنة باضطراب طنين الأذن.

26/7/2010

يعاني أكثر من أربعة ملايين ألماني من الإصابة بطنين الأذن أو ما يصطلح عليه علميا بالتنيتوس، وهو نوع من الإصابة في جهاز السمع، ويصاب أكثر من 250 ألف شخص به سنويا بشكل مزمن.

11/11/2012
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة