السمك.. مفتاح رشاقتك في الربيع‬

السمك الطازج يمكن تمييزه من لونه اللامع ورائحته الزكية التي ‫تفوح منها رائحة البحر (الألمانية)
السمك الطازج يمكن تمييزه من لونه اللامع ورائحته الزكية التي ‫تفوح منها رائحة البحر (الألمانية)

مع بداية فصل الربيع يرغب الكثيرون في ‫التخلص من الدهون المتراكمة خلال الشتاء والتمتع بالرشاقة، الأمر الذي يتطلب ‫اللجوء إلى الأطعمة الخفيفة. ويعد السمك مفتاح هذه الرشاقة المنشودة، وذلك ‫لكونه غنيا بالعناصر الغذائية مثل البروتين السهل الهضم والأحماض الدهنية "‫أوميغا 3" والفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى قلة سعراته الحرارية.

‫وقالت خبيرة التغذية الألمانية أنتيه غال، إن السمك مع السلطة أو ‫الخضراوات يمثل وجبة خفيفة، مشيرة إلى أن السمك يمتاز بأنه سهل الهضم ‫للغاية، نظراً لخلوه من النسيج الضام مقارنة بمصادر البروتين الحيواني ‫الأخرى مثل اللحوم.

‫‫وتنصح غال -عضو الجمعية الألمانية للتغذية- بتناول الأسماك القليلة الدسم ‫مثل السالمون البحري وسمك القد وسمك موسى، بالإضافة إلى المأكولات ‫البحرية، حيث يقل محتوى الدهون فيها عن 2%.

‫وأضافت خبيرة التغذية الألمانية البروفيسورة ماريا كوخ أن من يرغب في‫ إعادة شحن مخزون فيتامين "د" في جسمه بعد أشهر الشتاء، عليه باللجوء إلى ‫الرنجة، حيث لا يضاهيها أي طعام آخر من حيث محتوى هذا الفيتامين المهم ‫لثبات واستقرار العظام.

‫وأشارت كوخ إلى أن تناول شطيرة من الرنجة يومياً يكفي لسد الاحتياج ‫اليومي للجسم من فيتامين "د".

‫السمك الطازج
ومن ناحية أخرى، شدد كبير الطهاة الألماني مارتن فولكيلت، على ضرورة ‫شراء السمك الطازج، وهو ما يمكن تمييزه من خلال رائحته الزكية التي ‫تفوح منها رائحة البحر ولونه اللامع. وفي حال عدم التأكد من جودة السمك ‫الطازج فينبغي حينئذ اللجوء إلى المنتجات المُجمّدة المضمونة.

‫وأوضحت ساندرا كيس، عضو المركز الألماني لاستعلامات المستهلك في مدينة ‫هامبورغ الألمانية، أن سرعة فساد السمك ترجع إلى قلة النسيج الضام فيه واحتوائه على الماء بنسبة عالية، ناصحةً بعدم شراء السمك الطازج ‫وتخزينه، بل شرائه في يوم الطهي نفسه.

‫وأشار تيلمان هان، أحد أفضل طهاة المأكولات البحرية في ألمانيا، إلى أن ‫أسهل طريقة لتحضير السمك هي الطهي بالبخار، إذ إنها لا تحتاج إلى أدوات ‫خاصة، ويكفي الفرن أو المقلاة.

‫وعن كيفية تحضير هذه الوجبة السهلة، أوضح هان أنه يتم وضع القليل من ‫الزبدة أو زيت الزيتون في إناء الطهي، ثم وضع السمك المُضاف إليه الملح ‫والفلفل سواء كان كاملاً أو شرائح سمك، مع مراعاة أن يتخلل السمك فصوص ‫ثوم غير مقشرة، بالإضافة إلى قليل من الزعتر أو الروزماري.

‫وبعد ذلك، تُضاف كمية من الماء بحيث تتم تغطية السمك بمقدار نحو واحد ‫سنتيمتر، ثم يوضع في فرن على درجة حرارة 160 درجة مئوية، لمدة عشر ‫دقائق تقريباً لشرائح السمك، أما الأسماك الكاملة فتحتاج لفترة أطول.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

خلصت دراسة أميركية حديثة إلى أن قطرات عين مصنوعة من مادة كيمياوية موجودة في كبد سمكة القرش قد تساعد في الحماية من فقدان البصر مع التقدم في السن.

أفادت تقارير إخبارية يوم الأربعاء أن تركيز مبيد حشري رصد في كفتة سمك مجمد من إنتاج شركة يابانية، يزيد بمقدار 2.6 مليون مرة عن المستوى المقبول. وتشتبه الشرطة في أن حادث التلوث عمل متعمد.

لا يمد الغذاء جسمك بالطاقة ويساعدك على الحركة والنشاط فحسب، بل مفيد لدماغك أيضا، ونقدم لك ستة أطعمة يقول العلماء إنها مفيدة لمخك، وقد "تنعكس على ذكائك بصورة أو أخرى".

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة