مرضى الطوارئ ببريطانيا ينتظرون أربعا إلى ثماني ساعات

في فصل الشتاء تحديدا تتضاعف الأعباء على أقسام الطوارئ في المستشفيات البريطانية، ويقدر أن معدل انتظار المرضى في أقسام الطوارئ يبلغ أربع ساعات وقد يصل أحيانا إلى ثماني ساعات، مما يؤثر سلبا على أقسام العلاج الأخرى خصوصا عندما تكون هناك حاجة ماسة لأسرّة كافية لذوي الأمراض المستعصية.

منظومة الصحة البريطانية التي مضى على إنشائها أكثر من ستة عقود هي واحدة من المرافق الأساسية التي يعتز بها البريطانيون في توفير الخدمات الطبية للجميع، ولكنها بدأت في الفترة الأخيرة تعاني عجزا وأعباء كبيرة.

ويشتكي العاملون في القطاع الصحي البريطاني من تزايد الضغوط عليهم نظرا للارتفاع الملحوظ في أعداد المرضى الذين يقبلون على أقسام الطوارئ في فصل الشتاء. ويتوقع هؤلاء أن تواجه المنظومة الصحية انهيارا تدريجيا إذا لم يتم التفكير في إيجاد حلول جذرية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ذكرت صحيفة ذي تايمز البريطانية على موقعها الإلكتروني اليوم أن أعراض الإنفلونزا والبرد بدأت تظهر على أعداد غير مسبوقة من البريطانيين ووصلت إلى معدلات لم تكن تشاهد في مثل هذا الشهر، الأمر الذي يشكل ضغطاً كبيراً على المستشفيات والمراكز الصحية قبل عطلة عيد الميلاد.

تقوم المستشفيات الإسرائيلية بتجارب طبية على المرضى من الشيوخ والأطفال، وقالت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية نقلا عن منظمة حقوقية في إسرائيل إن تلك التجارب تقام بدون علم أقارب المرضى أو ذويهم.

حذر جراحون كبار من أن عددا كبيرا من المرضى في المستشفيات البريطانية ممن هم بحاجة لزراعة أعضاء، قد يموتون إذا تواصل إحجام المواطنين عن التبرع بالأعضاء عقب فضيحة سرقة أعضاء من أجساد أطفال موتى دون إذن عائلاتهم.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة