مبتورو الأطراف في الكويت يشكون ضعف الرعاية

"أن تفقد أحد أطرافك لا يعني أن تفقد حياتك" شعار يحاول مبتورو الأطراف في الكويت معايشته، ولكنهم يشكون من ضعف الرعاية الصحية، ويطالبون بتوفير مراكز علاجية متخصصة.

ويبلغ عدد مبتوري الأطراف في الكويت نحو 2500 شخص، ويعانون من مشاكل صحية ونفسية واجتماعية، أبرزها الاكتئاب وإدمان المسكنات وآلام الأعصاب وغيرها، مما يتطلب اهتماما يراعي تلك الجوانب.

ويحاول فريق مبتوري الأطراف الكويتي تسليط الضوء على فئة تعاني آلامها وهمومها وتهميش الجهات الحكومية لها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تعتبر “قدم السكري” من المضاعفات الطويلة الأمد للإصابة بداء السكري، وتنتج عن حدوث تغيرات في التروية الدموية للقدم بفعل الأثر الذي يتركه المرض على الجسم. ويتطلب التعامل معها رعاية طبية محترفة لمنع تطورها إلى مراحل متقدمة قد تنتهي ببتر القدم.

16/7/2013

اشتركت مؤسسات ألمانية باختراع نعل يصدر صوتا أو اهتزازا عند تعرض قدم مريض السكري لضغط شديد أو عند ارتفاع درجة حرارة القدم، ومن ثمّ تصدر إنذارا للمريض بتعرض قدميه للضغط.

17/9/2014

أشارت صحيفة تايمز البريطانية إلى أن كثيرا من الجرحى الهايتيين يتعرضون لبتر الأطراف خشية إصابتهم “بالغرغرينا”، في ظل كارثة الزلزال المدمر الذي عصف بالجزيرة المنكوبة وأسفر عن مقتل وجرح عشرات الآلاف.

20/1/2010
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة