ألمانيا تحظر بيع السجائر الإلكترونية للمراهقين

25% ممن تتراوح أعمارهم بين 16و19 عاما بألمانيا جربوا السجائر الإلكترونية مرة واحدة على الأقل خلال عام 2014 (رويترز)
25% ممن تتراوح أعمارهم بين 16و19 عاما بألمانيا جربوا السجائر الإلكترونية مرة واحدة على الأقل خلال عام 2014 (رويترز)

وافق مجلس الوزراء الألماني، أمس الأربعاء، على مشروع قانون يحظر بيع السجائر الإلكترونية والشيشة الإلكترونية للأطفال والمراهقين.

وحتى الآن تقع السجائر الإلكترونية في منطقة فراغ تشريعي، لأنها لا تتضمن التبغ.

وعن ذلك، قالت وزيرة الأسرة مانويلا شفيزيج التي تقدمت بمشروع القانون "إن القواعد الجديدة تجعلنا على وعي بأن استهلاك السجائر الإلكترونية والشيشة الإلكترونية ليست غير ضارة على الإطلاق" مضيفة "نريد أن نحُول دون انتشار ثقافة جديدة للتدخين بين الأطفال والمراهقين".

ومن المقرر أن يسري الحظر الذي سيتم تطبيقه عبر تعديل في قانون حماية الشباب وقانون حماية الشباب العاملين، على الاتجار بالسجائر الإلكترونية عبر الإنترنت أيضا.

وتجدر الإشارة إلى أن حوالي 25%، من الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و19 عاما في ألمانيا، جربوا استهلاك السجائر الإلكترونية مرة واحدة على الأقل خلال عام 2014.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

تطالب شركات السجائر التقليدية بتشريعات على نظيرتها الإلكترونية تتضمن تحذيرات صحية، بينما يرى البعض في ذلك محاولة لتنفير الناس من الإلكترونية للحفاظ على مكاسب شركات التبغ الكبرى من التقليدية.

23/3/2015

أظهرت دراسة كبيرة أجريت على تلاميذ المدارس البريطانية ونشرت اليوم الثلاثاء أن واحدا من كل خمسة مراهقين جرب السيجارة الإلكترونية، مما يشعل الجدل بشأن انتشار السجائر الإلكترونية على نطاق واسع.

31/3/2015

قال باحثون من الولايات المتحدة إن الكثير من سوائل السجائر الإلكترونية تحتوي على منكهات تسبب هياجا بالجهاز التنفسي، وإن مدخنها يستنشق من هذه المواد ضعف ما يوصي به خبراء الصحة.

16/4/2015

يحتدم جدل بشأن ما إذا كانت السجائر الإلكترونية نعمة أم نقمة على الصحة، إذ يخشى البعض من أن تخلق جيلا جديدا من مدمني النيكوتين الذين قد يتحولون إلى السجائر التقليدية.

20/4/2015
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة