طعام وصيام.. التمر هندي

المتجر أو المطعم غير النظيف على الأرجح ينقل لزواره وشاربي التمر هندي لديه الجراثيم والمرض (غيتي)
المتجر أو المطعم غير النظيف على الأرجح ينقل لزواره وشاربي التمر هندي لديه الجراثيم والمرض (غيتي)

يعد مشروب التمر هندي من المشروبات الرمضانية الشهيرة، والذي يتم شربه باردا أو مع الثلج، وللاستمتاع به بطريقة صحية يجب الحرص على شرب التمر هندي المحضر من التمر الطبيعي وليس المصنع من الأصنصات (الخلاصات) والأصباغ الكيميائية، وإذا كنت تعاني من السكري قد تفكر باستخدام أحد المحليات الصناعية لتحليته بدلا من السكر.

ويحضر التمر هندي عبر نقع ثمار التمر هندي بعد نزع بذورها في ماء بارد لعدة ساعات، كما أن هناك من يغليها، وبعدها يتم وضع التمر هندي ونقيعه في الخلاط الكهربائي ومزجه حتى يصبح ناعما، ثم تتم تصفيته من الشوائب والأجزاء الخشنة، وبعدها يحلى بالسكر ويشرب باردا.

والتمر هندي هو مشروب وليس عصيرا، إذ إنه لا يعصر بل ينقع ثم يصفى. وإذا تم تحضير التمر هندي في المنزل فيجب التأكد من صلاحيته قبل نقعه، وإذا كان جو المطبخ حارا فيحبذ نقع التمر هندي في الماء داخل الثلاجة.

اما إذا كان الشخص مصابا بالسكري فبإمكانه تحلية التمر هندي بمحل صناعي بدلا من السكر، ولكن مع ذلك يتوجب الاعتدال في شربه، واستشارة الطبيب للاستفسار عن المحليات الصناعية وأنواعها.

أما في حال شراء مشروب التمر هندي من الخارج فيجب التنبه إلى الأمور التالية:

  1. النظر إلى نظافة المحل، فالمتجر أو المطعم الذي يعج بالذباب على الأرجح ينقل لزواره وشاربي التمر هندي لديه الجراثيم والمرض.
  2. بعض المطاعم تحضر التمر هندي من النكهات والأصنصات والصبغات الصناعية، وذلك للحصول على مشروب مركّز وصاف اللون وليس عكرا، كما قد يضيفون له ملح الليمون، وفي هذه الحالة قد تنتهي بشرب ماء ملون ليس له أي علاقة بثمار التمر هندي.
  3. سؤال البائع عن طريقة تحضيره للتمر هندي، وإذا أجاب أنه يضيف الأصنصات فيجب التفكير بالبدء بتحضيره في المنزل.
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

في شهر رمضان على مرضى ارتفاع ضغط الدم استشارة الطبيب لتحديد أوقات أخذ العلاجات، ولتقييم ما إذا كان الصيام قد لا يلائم المريض خاصة إذا كان مصابا بأمراض أخرى.

تعرف الطماطم باسم البندورة أيضا، كما أن البعض يسميها “فاكهة الحب”، وهي غذاء لذيذ ويمكن أن يكون عونا لك على الصيام في ساعات النهار الطوال.

يشكل اللبن مصدرا جيدا للكالسيوم المفيد للعظام، كما أنه يساعد على إطفاء العطش سواء على وجبة الإفطار أو السحور، أما التمر فهو غذاء غني بالسكريات التي تعطي الجسم الطاقة.

يعتبر الفول من الأطباق الشهيرة في وطننا العربي، وتتنوع طرق تحضيره وتختلف باختلاف أذواق آكليه، وهو أيضا لا يغيب عن مائدة الصائمين.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة