متى تُعرِّفين الرضيع على مذاقات جديدة؟‬

من المهم تقديم الطعام الجديد للطفل في جو يسوده المرح (الألمانية)
من المهم تقديم الطعام الجديد للطفل في جو يسوده المرح (الألمانية)

أكدت خبيرة التغذية الألمانية إنيس هايندل أن المرحلة العمرية من ستة أشهر إلى 24 شهرا تعد أنسب وقت كي يتعرف الرضيع مذاقات جديدة، مشيرة إلى أن الرضيع يميل إلى المذاق الحلو بشكل فطري.‬

لذا أوصت هايندل -وهي خبيرة لدى شبكة "الصحة سبيلك للحياة" الألمانية- الأهل بأن يقدموا لطفلهم في هذه الفترة أطعمة ذات مذاقات مختلفة، كالأطعمة المالحة والحامضة مثلا، محذرة من إجباره على تناول الطعام الجديد، إذ ينبغي أن يتم ذلك في جو يسوده المرح.‬

وإذا رفض الطفل تجربة أطعمة ذات مذاقات جديدة بالنسبة له، فيمكن للأبوين حينئذ اللجوء إلى حيلة بسيطة تتمثل في إخفاء الأطعمة الجديدة ضمن أطعمة أخرى معروفة له -أي خلطها معها وهي مهروسة مثلا- إذ غالبا يتقبلها الطفل في هذا الشكل.‬

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

حذر طبيب الأطفال بيرتهولد كوليتسكو من أن حليب الصويا لا يناسب الرضع، إذ قد يؤدي إلى إصابة الرضيع بنقص غذائي، وذلك عبر تثبيط امتصاص جسم الرضيع للمعادن.

نحن الآن أمام احتمال مفاده أننا على مدى السنوات الثلاثين الماضية كنا نرسل الآباء -الذين اتهمناهم برجّ أطفالهم حتى الموت- إلى السجن ظلما على أساس فرضية معيبة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة