كيف تقلّل سعراتك الحرارية؟

بدل تناول البطاطا المقلية بعد غمسها بالمايونيز والكاتشب، استعض عنها بالخضار الطازج المقطع بعد غمسه في اللبن خالي الدسم (غيتي)
بدل تناول البطاطا المقلية بعد غمسها بالمايونيز والكاتشب، استعض عنها بالخضار الطازج المقطع بعد غمسه في اللبن خالي الدسم (غيتي)

إذا تخيلت السعرات الحرارية التي تتناولها كل يوم كشجرة كبيرة، فنحن سنقدم لك المقص الصغير الذي بإمكانك أن تقلّم به ما تأخذه من السعرات كما يشذب البستاني الماهر الشجر ليجعله زينة للناظرين.

وعندما يتعلق الأمر بالحصول على وزن صحي والمحافظة عليه، فإن التغييرات البسيطة أكثر استمرارية وأدوم نفعا، وذلك على عكس التغييرات الحادة مثل ممارسة الرياضة لساعتين في اليوم أو حصر الطعام في الخس والقرنبيط.

وحتى توفير 100 سعر حراري يوميا بإمكانه أن ينعكس في صورة فقدان وزن بطيء وصحي على المدى البعيد، وذلك يمكن تحقيقه في تغييرات بسيطة وقد تبدو لك بسيطة، ولكنها حتما ليست كذلك:

– استعمل مع قهوتك الحليب الخالي من الدسم، أو مبيض القهوة اللايت بدل المعتاد.
– أزل الجلد من الدواجن قبل طبخها أو شيها.
– أزل الشحوم من اللحم قبل طهيه.
– بدل تناول البطاطا المقلية بعد غمسها بالمايونيز والكاتشب، استعض عنها بالخضار الطازج المقطع بعد غمسه في اللبن خالي الدسم.
– استعمل صحونا أصغر وبذلك تخدع عقلك وتخبره بأنك تتناول صحنا كاملا مع أنه صغير الحجم.
– امضغ طعامك ببطء.
– لا تتناول الطعام من كيس مباشرة، فهذا سيجعلك تأكل حتى نفاد ما فيه، بل ضع الكمية التي تريد تناولها في صحن صغير كما نصحناك سابقا.
– استعض عن المشروبات السكرية والغازية والعصائر ببدائل خالية من السكر مثل شاي الأعشاب مثلا والماء.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

وجدت دراسة أميركية جديدة أن هناك ارتباطا بين زيادة استهلاك الخمور وبين انخفاض استهلاك حبوب الغلال والحليب بين الرجال. وأشارت إلى أن مدمني الخمور يتناولون مقادير أقل من الفواكه بينما يستهلكون سعرات حرارية أكثر.

أفادت دراسة طبية بأن الحصول على قدر أكبر من النوم قد يساعد على تفادي زيادة الوزن. وقالت إن الأشخاص الذين يحصلون على قدر بسيط من النوم يأكلون أكثر ولكنهم لا يحرقون أي سعرات حرارية إضافية.

تعد الدهون إحدى المكونات التي تدخل في طعامنا وتشكل جزءا من الوجبة التي نأكلها، وهي غنية بالطاقة، إذ يحتوي الغرام الواحد منها على 9 سعرات حرارية، أي أكثر من الضعف مقارنة مع الكربوهيدرات والبروتينات، التي يعطينا الغرام الواحد منها 4 سعرات.

مع أنك تقضي وقتك في النهار وأنت تتابع جيدا ما تأكل، وتحسب ما يدخل فمك من سعرات حرارية، وتضبط ما تأخذه من الدهون والسكريات، إلا أنك فجأة تجد نفسك في منتصف الليل ممسكا بوعاء المثلجات وتأكل منه بالملعقة الكبيرة من دون حساب.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة